ما حقيقة فوائد الشيح للسرطان؟

قد يستعان في الكثير من الأحيان ببعض الأعشاب الطبيعية لعلاج مرض السرطان، ومن إحدى هذه النباتات نبات الشيح، فما أهم فوائد الشيح للسرطان؟ هذا ما سيتم التطرق له في المقال الآتي.

ما حقيقة فوائد الشيح للسرطان؟

نبات الشيح (Mugwort) من النباتات التي تستخدم جذورها وأجزاء أخرى منها من أجل تصنيع الدواء لعلاج بعض الحالات، وسنذكر في المقال الاتي فوائد الشيح للسرطان بالتحديد:

فوائد الشيح للسرطان

الجدير بالعلم أن الأدلة والأبحاث التي تشير إلى فوائد الشيح للسرطان محدودة، على الرغم من أن هناك بعض الدراسات التي أجريت وقد أظهرت نتائجها فعالية فوائد الشيح للسرطان وذلك من خلال مساهمتها في قتل الخلايا السرطانية.

بالإضافة إلى دراسات أخرى قد أشارت إلى دور هذا النبات في التخفيف والتقليل من الأعراض الناجمة عن الخضوع للعلاج الكيميائي، وتحسين جودة الحياة بالنسبة للمصابين بالسرطان، ولكن لا تزال حتى الان الدراسات والأبحاث جارية من أجل التأكد من صحة دور وفوائد الشيح للسرطان.

هناك العديد من التجارب المختبرية والحيوانية التي أجريت على الفئران والتي قد أشارت إلى أهمية فوائد الشيح للسرطان، وذلك بسبب احتوائه على:

  1. المادة المضادة للسرطان المستخلصة من هذه النبته والتي تعرف باسم الفلافونات (Flavones).
  2. الأرتيميسينين (Artemisinins) وهي إحدى المواد والمكونات الأساسية الموجودة في نبات الشيح والتي تكمن أهميتها في أنها مادة سامة للخلايا السرطانية.

ولكن على الرغم من ذلك ما زالت التجارب السريرية غير متاحة ومتوفرة حتى الان من أجل دعم استخدام هذا المستخلص في علاج مرض السرطان أو حتى الوقاية من الإصابة به.

كما ولا بد من الإشارة إلى أهمية استشارة الطبيب المختص قبل استخدامها لما قد يكون لها بعض الاثار الجانبية والأضرار على بعض الخلايا البشرية الطبيعية والسليمة.

مادة الأرتيميسينين لعلاج السرطان

الجدير بالعلم أن نبات الشيح يحتوي على مركب يعرف باسم الأرتيميسينين، الذي يعتقد أنه من المركبات التي قد تدخل في علاج أمراض السرطان الشديدة والحادة، بالإضافة إلى ذلك فإن مركب الأرتيميسينين على عكس العديد من علاجات السرطان الأخرى فهي مادة غير سامة وسهلة الاستخدام وزهيدة الثمن.

1. فوائد ماة الأرتيميسينين لعلاج السرطان

من أبرز فوائد هذا المركب في علاج أمراض السرطان الاتي:

  • تدمير وقتل الخلايا السرطانية دون الإلحاق بأية أضرار بالخلايا الطبيعية السليمة.
  • العمل على إبطاء نمو وانتشار الخلايا السرطانية، وذلك وفقًا لبعض الدراسات التي أجريت على هذه النبته.
  • قطع إمدادات الدم عن الخلايا السرطانية.

2. الاثار الجانبية لمادة الأرتيميسنين

من أبرز المخاطر والاثار الجانبية المحتملة لاستخدام هذا المركب في علاج بعض أمراض السرطان الاتي:

  • الطفح الجلدي.
  • فقدان السمع في بعض الحالات.
  • المعاناة من طنيني في الأذنين.
  • الدوخة.

فوائد الشيح الصحية الأخرى

بعد أن قمنا بذكر أهم فوائد الشيح للسرطان، لا بد الان من ذكر بعض الفوائد الأخرى التي من الممكن أن يتضمنها هذا النوع من النباتات، ومن أبرز فوائد الشيح الصحية الأخرى الاتي:

  • تعزيز دورات الطمث المنتظمة.
  • تهدئة الأعصاب.
  • فوائد للجهاز الهضمي.
  • طرد الحشرات.
  • ادرار البول في بعض الحالات.
  • دعم صحة الكبد.
  • التخفيف من الحكة الناجمة عن الإصابة بحرق أو ندب ما.
  • تعزيز الدورة الدموية.
  • السيطرة على الصرع.
  • علاج صداع الرأس.
  • علاج المغص.
  • التخفيف من مشكلات النوم.

الاثار الجانبية لنبات الشيح

على الرغم من فوائد الشيح للسرطان وفوائده الأخرى المحتملة، إلا أنه كغيره من النباتات الأخرى فقد يترتب عليه بعض الاثار الجانبية في بعض الحالات، ومن أبرز اثاره الجانبية هذه الاتي:

1. تقلصات في الرحم

أو التسبب بحدوث الإجهاض (Abortion) في بعض الحالات الأخرى، لذلك عادةً ما تنصح الحامل بتجنب استخدامه من أجل تجنب اثاره الجانبية هذه قدر الإمكان، كما ينصح بتجنب استخدامه من قبل الأم المرضعة، وذلك لعدم معرفة درجة امانه بالنسبة للأم وللرضيع في هذه المرحلة.

2. الحساسية

فقد ينجم عن نبات الشيح رد فعل تحسسي للعديد من الأفراد خاصةً الأفراد الذين يعانون من حساسية اتجاه عائلة النبات المعروفة (Asteraceae).

3. الإصابة بالتسمم

وذلك بسبب احتواء نبات الشيح هذا على مادة تعرف باسم الثوجون (Thujone)، ولكن من الأخبار السارة أن هذه المادة تتواجد بكميات قليلة في داخل الشيح مما قد يجعل استخدامها امن في بعض الحالات.

من قبل ثراء عبدالله - الخميس ، 25 فبراير 2021