فوائد زيت القنب للشعر

يمتلك زيت القنب فوائد عديدة، منها ما يتعلق بصحة الشعر، فما هي فوائد زيت القنب للشعر؟ وكيف يمكن استخدامه؟ الإجابات في المقال الآتي:

فوائد زيت القنب للشعر

لنتعرف على فوائد زيت القنب للشعر (Hemp Oil) وفوائد صحية أخرى:

فوائد زيت القنب للشعر

يمتلك زيت القنب فوائد متعددة لصحة الشعر، إليك أبرز الفوائد المحتملة:

1. الحد من تساقط الشعر

يعد زيت القنب أحد الزيوت الغنية بأحماض الأوميغا 3 والأوميغا 6 التي تساهم في الحد من تساقط الشعر وتقويته وزيادة سماكته، وتعزيز نموه وطوله وبالتالي المساهمة في الحصول على شعر أكثر صحة وطول وكثافة.

2. علاج جفاف فروة الرأس

قد يساهم استخدام زيت القنب في ترطيب الشعر الجاف وزيادة نعومته وعلاج جفاف فروة الرأس أيضًا، ويكون ذلك من خلال الاتي:

  • تحفيز نمو خلايا الشعر الجديدة.
  • تزويد الشعر بالبروتينات والفيتامينات والمعادن اللازمة لترطيبه وتقويته.
  • حماية الشعر من المؤثرات الخارجية والظروف البيئية السيئة وذلك بسبب احتوائه على مضادات الأكسدة.
  • تخفيف حكة وجفاف فروة الرأس وذلك بسبب خصائصه المضادة للالتهابات.

3. إضفاء اللمعان على الشعر

من فوائد زيت القنب للشعر مساهمته في إضفاء اللمعان على الشعر، وحماية أطرافه من التقصف وزيادة نعومته وذلك بسبب محتواه الجيد من فيتامين هـ، وبالتالي امتلاك شعر صحي جذاب، بشرط اعتماد العديد من طرق العناية بالشعر بالإضافة إلى استخدام زيت القنب.

كيفية استخدام زيت القنب للشعر

للحصول على فوائد زيت القنب للشعر فإن طرق استخدامه تشمل على الاتي:

  • التطبيق المباشر: يمكن تطبيق زيت القنب بشكل مباشر على الشعر وفروة الرأس قبل الاستحمام.
  • تناول المكملات الغذائية: يمكن الحصول على مستخلصات زيت القنب عن طريق تناول الحبوب والكبسولات الغذائية.

كما يمكنك الدمج بين الطريقتين للمساعدة في تحقيق الفوائد متكاملة بزيادة كثافة الشعر وطوله، وإضفاء اللمعان والطراوة والجمال عليه.

فوائد زيت القنب الأخرى

بعد أن بينا أهم فوائد زيت القنب للشعر فهناك فوائد صحية محتملة أخرى، ونذكر منها ما يأتي:

  • يساعد في علاج بعض الأمراض الجلدية.
  • يساهم في انتظام ضغط الدم المرتفع.
  • يسكن الألم.
  • يقاوم الالتهابات.
  • يعزز صحة الجهاز الهضمي.

أضرار زيت القنب

لا يوجد أضرار خطيرة لزيت القنب بشرط الاستعمال بالطريقة الصحيحة وتناول الجرعة الموصى بها واستشارة المختصين قبل استخدام أي من الأدوية والزيوت والأعشاب الطبية، لكن إليك أبرز التعليمات الواجب مراعاتها قبل استخدام زيت القنب:

1. زيت القنب وضغط الدم

يرجى الحذر في حال كنت تعاني من انخفاض ضغط الدم المزمن لأن زيت القنب قد يؤدي إلى تفاقم المشكلة وزيادة خطر هبوط الضغط والدوخة أو الإغماء، وإليك بعض العوامل التي قد تزيد من الأمر سوءًا وتزيد احتمالية هبوط الضغط أيضًا:

  • الاستلقاء لفترة طويلة.
  • الحمل.
  • فقر الدم الشديد.
  • تناول بعض الأدوية.
  • مشكلات وأمراض القلب.
  • اضطراب الغدد الصماء والهرمونات.
  • صدمة الحساسية.
  • سوء التغذية.

2. الجرعة الصحيحة لزيت القنب

يرجى الانتباه لضرورة تناول الجرعة الصحيحة من زيت القنب واستخدام الكميات المناسبة والتأكد بشكل جيد من مصدر الحصول على زيت القنب وتواجده بالتراكيز المسموح بها وذلك لتجنب بعض الأعراض الجانبية مثل الهلوسة.

3. زيت النقب والحساسية

في حال الرغبة بالاستخدام الموضعي لزيت القنب عليك تجربة كمية صغيرة على جلدك للتأكد من عدم وجود ردة فعل تحسسية لديك.

4. زيت القنب والأدوية المميعة

يرجى الحذر في حال تناول الأدوية المميعة للدم عند رغبتك في استخدام زيت القنب لأنه ذلك قد يزيد من خطر النزيف.

5. زيت القنب والعمليات الجراحية

يجب التوقف عن تناول مستخلصات زيت القنب قبل شهر على الأقل من إجراء أية عملية جراحية وذلك بسبب تأثيره على عملية تخثر الدم.

من قبل د. غفران الجلخ - الخميس ، 8 يوليو 2021