فوائد زيت حبة البركة للتخسيس

استخدمت حبة البركة قديمًا لعلاج العديد من الأمراض، كما يُعتقد أن للزيت المستخلص منها دور في تقليل الوزن، فما حقيقة فوائد زيت حبة البركة للتخسيس؟

فوائد زيت حبة البركة للتخسيس

إليك أهم المعلومات حول فوائد زيت حبة البركة للتخسيس، وأضراره المحتملة:

فوائد زيت حبة البركة للتخسيس

تحدثت العديد من الدرسات عن فوائد زيت حبة البركة في التخسيس والتقليل من المشكلات الصحية المرافقة للسمنة، إليك أهمها النتائج التي توصلت إليها:

1. التقليل من الوزن

يوجد عدد محدود من الدرسات الدقيقة التي تتحدث عن فوائد مستخلصات حبة البركة ومنها الزيت في مجال التخسيس، منها دراسة وجدت تأثير إيجابي ملحوظ على وزن ومؤشر كتلة الجسم بعد تناول المشاركين مكملات حبة البركة، بينما لم تجد أي تأثير فيما يتعلق بمحيط الخصر لديهم.

2. التقليل من مقاومة الإنسولين المرتبطة بالسمنة

تنتج مقاومة الإنسولين بشكل رئيس عن تراكم الدهون في الأنسجة ما يؤدي إلى تضخمها وحدوث التهاب مزمن منخفض الحدة.

أشارت دراسة إلى مساهمة مادة الثيموكينون (Thymoquinone) الموجودة في حبة البركة إلى جانب تناول مكملات الأوميغا 3 في التقليل من الالتهاب المزمن المسبب لمقاومة الإنسولين.

كما أكدت دراسة أخرى على هذه النتائج، حيث بينت التحسن في العلامات الحيوية للالتهاب لدى النساء المصابات بالسمنة بعد تناول زيت حبة البركة إلى جانب اتباع حمية قليلة السعرات الحرارية.

3. التقليل من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب المرتبطة بالسمنة

تٌعد أمراض القلب من المشكلات الصحية المرتبطة بالسمنة، لذا قامت إحدى الدراسات بمراقبة تأثير تناول زيت حبة البركة إلى جانب اتباع نظام غذائي قليل السعرات على عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب، وهي: مؤشر كتلة الجسم، ومحيط الخصر، والدهون الثلاثية، والكوليسترول الضار، ووجدت تحسن ملحوظ فيها.

نلاحظ أن جميع نتائج الدراسات المشار إليها لم تعتمد فقط على زيت حبة البركة بل كان هناك مكملات أخرى أو تم اتباع حمية غذائية، لذا ينصح عمومًا باستشارة الطبيب قبل تناول مكملات حبة البركة لتحديد مدى الفائدة المرجوة منها وملائمتها لوضعك الصحي والأدوية التي تتناولها.

جرعة زيت حبة البركة

لا يوجد جرعة دقيقة محددة للحصول على فوائد زيت حبة البركة للتخسيس، لكن في إحدى الدراسات التي أجريت على مجموعة من النساء البدينات في الفئة العمرية 25 - 50 سنة تم إعطاء جرعة 1 غرام من الزيت مع كل وجبة، أي ما يقارب 3 غرام يوميًا لمدة 8 أسابيع.

الأعراض الجانبية لزيت حبة البركة

قد يرافق تناول زيت حبة البركة الأعراض الجانبية الاتية:

  • الشعور بعدم الراحة في المعدة.
  • الإمساك.
  • القيء.
  • الطفح الجلدي أو التحسس.
  • زيادة خطر حدوث نوبات تشنجية لدى بعض الفئات.

محاذير استخدام زيت حبة البركة

يحذر من استخدامه لدى الفئات الاتية:

  • المرأة الحامل: قد يؤدي تناول كميات كبيرة من زيت حبة البركة إلى حدوث بطئ أو توقف في انقباض الرحم.
  • المرأة المرضع: لا توجد أدلة كافية حول سلامة استخدامه، لذا يفضل تجنبه.
  • الأطفال: يمكن أن يكون امن عند استخدامه بكميات مناسبة ولفترة قصيرة.
  • مرضى السكري: قد يتسبب زيت حبة البركة في انخفاض مستوى الغلوكوز بالدم، لذا من المهم مراقبة قراءات السكر بحرص أثناء استخدام هذا الزيت.
  • مرضى انخفاض ضغط الدم: قد يتسبب زيت حبة البركة في انخفاض ضغط الدم، لذا على الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة الحذر عند استخدامه.
  • المرضى المقرر لهم عملية جراحية: يوصى بالتوقف عن تناول زيت حبة البركة قبل أسبوعين من موعد الجراحة، فقد يزداد خطر الإصابة بالنزيف.

تداخل زيت حبة البركة مع الأدوية

عليك استشارة الطبيب حول سلامة استخدام زيت حبة البركة إذا كنت تتناول أحد هذه الأدوية:

  • أدوية السكري، مثل: الأنسولين، والغليميبيريد (Glimepiride)، والميتفورمين (Metformin)، وغيرها.
  • الأدوية المثبطة للمناعة، مثل: الازوثيوبرين (Azathioprine)، وسيكلوسبورين (Cyclosporine)، والكورتيزونات، وغيرها.
  • الأدوية المميعة أو المبطئة لتخثر الدم، مثل: الأسبيرين، وكلوبيدوغريل (Clopidogrel)، والنابروكسين (Naproxen)، وغيرها.
  • أدوية ارتفاع ضغط الدم، مثل: النيفيديبين (Nifedipine)، والأملوديبين (Amlodipine)، والفيراباميل (Verapamil)، وغيرها.
  • الأدوية المهدئة والمثبطة للجهاز العصبي، مثل: لورازيبام (Lorazepam)، وكلونازيبام (Clonazepam)، وغيرها.
من قبل د. دانا الريموني - الخميس ، 25 مارس 2021