كريمات الريتينويد: فوائد عديدة للبشرة

ما هي كريمات الريتينويد؟ ما هي فوائد هذا النوع من الكريمات؟ وكيف من الممكن استخدامها والاستفادة منها؟ معلومات هامة نطرحها في المقال الآتي.

كريمات الريتينويد: فوائد عديدة للبشرة

سوف نعرفك في ما يأتي على كريمات الريتينويد (Retinoids) وبعض المعلومات الهامة حولها.

ما هي كريمات الريتينويد؟

كريمات الريتينويد هي كريمات مشتقة من فيتامين أ. منذ استحداثها في السبعينات من القرن العشرين وصولًا ليومنا هذا أصبحت هذه الكريمات إحدى أكثر مستحضرات العناية بالبشرة شيوعًا واستخدامًا حول العالم، ولا عجب في ذلك نظرًا لفوائدها المحتملة العديدة للبشرة. 

في البداية كان استخدام الريتينويدات بأنواعها المختلفة يقتصر على علاج حب الشباب، ولكن ومع مرور وتعاقب السنوات، أصبحت هذه الكريمات تستخدم لمقاومة العديد من المشكلات الجلدية الأخرى. 

تتوفر الريتينويدات بعدة هيئات مختلفة مثل الكريمات والرغوة والمحاليل، وقد تناسب كل هيئة مشكلة جلدية بعينها أكثر من الهيئات الأخرى، فعلى سبيل المثال، يشيع استخدام هلام الريتينويد لمقاومة مشكلة حب الشباب بينما يتم استخدام كريمات الريتينويد عادة لمقاومة علامات شيخوخة البشرة. تعد الكريمات أقل هيئات الريتينويدات حدة. 

 مثل باقي مستحضرات الريتينويدات، تأتي كريمات الريتينويد بعدة تراكيز مختلفة، مثل تركيز 0.1% والذي لا يحتاج لوصفة طبية، وتركيز 0.3% الملزم بوصفة طبية. كلما ازداد تركيز هذه الكريمات، كلما ازدادت قوتها وفاعليتها مقابل ارتفاع فرص تسببها بالمضاعفات الجانبية.  

فوائد واستخدام كريمات الريتينويد 

لهذه الكريمات فوائد واستخدامات متنوعة، إذ قد تساعد تركيبتها على:

1. علاج حب الشباب 

قد تساعد كريمات الريتينويد على علاج حب الشباب، بما في ذلك الحالات المتوسطة والحادة منه، وقد يتم وصف الريتينويدات بشكل خاص عندما تفشل بعض علاجات حب الشباب الأخرى في علاج الحالة. 

قد تساعد الريتينويدات الموضعية على مقاومة حب الشباب بسبب قدرتها المحتملة على: 

  • فتح المسام المغلقة في البشرة، مما قد يحسن من قدرة الجلد على الاستفادة من بعض علاجات حب الشباب الموضعية الأخرى المستخدمة بالتزامن مع كريم الريتينويد.
  • منع تراكم خلايا الجلد الميتة في المسامات، مما يسهم في التقليل من فرص ظهور حب الشباب.

كما قد تسهم الريتينويدات في تقليل فرص تكون الندوب المرتبطة بحب الشباب.  

2. مقاومات علامات شيخوخة الجلد 

قد تساعد الريتينويدات على مقاومة بعض علامات شيخوخة البشرة بسبب قدرة الريتينويدات المحتملة على:  

  • تحفيز إنتاج الكولاجين، مما قد يساعد على جعل التجاعيد والخطوط الرفيعة في الجلد أقل وضوحًا. 
  • تحفيز تكون أوعية دموية جديدة في الجلد، مما قد يسهم في إضفاء لون وردي محبب على البشرة.  

لذا، قد يساعد الاستعمال المنتظم لهذه الكريمات على مقاومة علامات الشيخوخة الآتية بشكل خاص: الخطوط الرفيعة، وتجاعيد الجلد، وبقع الجلد الخشنة، وبقع الشيخوخة.  

3. فوائد أخرى

كما قد يكون لكريمات الريتينويد فوائد محتملة أخرى، مثل:  

  • مقاومة مشكلة الصدفية، من خلال إبطاء وتيرة نمو الخلايا الجلدية.
  • التخلص من الثآليل، بسبب قدرة كريمات الريتينويد على الإخلال بنمو الخلايا الجلدية في منطقة الثؤلول.
  • تخفيف حدة فرط التصبغ التالي للالتهاب (Postinflammatory hyperpigmentation). 
  • تعزيز مفعول بعض الأدوية الموضعية والكريمات، مثل بعض كريمات التفتيح.

طريقة استخدام كريمات الريتينويد 

للاستفادة من هذا النوع من الكريمات، يتم توزيع كمية صغيرة من كريم الريتينويد فقط على البشرة ليلًا بوتيرة منتظمة.

يجب التنويه إلى أن استخدام كمية أكبر من كريمات الريتينويد لن يسهم في تسريع ظهور النتائج، بل قد يؤدي لنتائج عكسية وظهور مضاعفات عديدة، مثل: الحكة الجلدية، والاحمرار، والجفاف. 

متى يظهر تأثير كريمات الريتينويد على البشرة؟

على الرغم من أن فوائدها للبشرة قد تكون موجودة بالفعل، إلا أنها ليست فورية، بل عليك التحلي ببعض الصبر حتى تتمكن من رؤية تأثير هذه الكريمات على البشرة، إذ قد لا يبدأ تأثير هذه الكريمات بالظهور قبل مرور 3 أشهر على بدء الاستخدام، كما أن نتائجها النهائية قد تحتاج فترة تتراوح ما بين 6-12 شهرًا حتى تظهر.

مضاعفات كريمات الريتينويد

إليك قائمة بأبرزها:

  • احمرار وتقشر، أو تفاقم في حالة حب الشباب. من المتوقع ظهور هذه الأعراض خلال الفترة الأولى من الاستخدام، ولكن وعندما تبدأ البشرة بالاعتياد على الريتينويدات سوف تخف حدة هذه الأعراض بالتدريج.  
  • تفاقم حالة بعض المشكلات الجلدية، مثل الأكزيما، فكريمات الريتينويد تزيد الجلد جفافًا. 
  • عيوب خلقية للأجنة عند استعمال كريمات الريتينويد من قبل نساء حوامل أو مقبلات على الحمل. 
  • ازدياد حساسية البشرة تجاه أشعة الشمس. 
  • مضاعفات محتملة أخرى، مثل: تغير لون البشرة، وتورم البشرة، وظهور النفطات (الفقاعات الجلدية). 

توصيات هامة أثناء استخدام كريمات الريتينويد 

لخفض فرص الإصابة بالمضاعفات المحتملة لهذه الكريمات ولتحقيق أقصى قدر من الاستفادة، يوصى باتباع هذه النصائح: 

  • تطبيق كريمات الريتينويد ليلًا مباشرة قبل الخلود للنوم، ويمنع منعًا باتًا تطبيق كريمات الريتينويد نهارًا.  
  • الحرص على استخدام مرطبات البشرة وواقي الشمس نهارًا.
  • الحرص على استخدام هذه الكريمات بالتدريج، لذا قد يوصي الطبيب بتطبيقها مرة كل يومين أو مرة واحدة في الأسبوع عند البدء باستخدامها للمرة الأولى، ومن ثم زيادة عدد مرات الاستخدام الأسبوعي بالتدريج. 
  • التوقف عن استخدام كريمات الريتينويد واللجوء للطبيب إذا ما استمرت أعراض مثل الحكة والاحمرار بملازمة البشرة دون أن تخف حدتها.  
  • الحرص على الاستمرار في استخدام كريمات الريتينويد لمدى الحياة للحفاظ على النتائج التي تم جنيها من استخدامها. 
  • ضرورة استخدام الكمية الموصى بها فقط من الكريم دون تجاوزها.
من قبل رهام دعباس - الأربعاء 28 تموز 2021