كل ما أردتم معرفته عن علاج اللثة الملتهبة!

عدم علاج اللثة الملتهبة، يمكن أن يضر في عظم الفك، يتسبب في تراجعها ويؤدي حتى لفقدان الأسنان. العلاج الصحيح والصيانة المنتظمة للفم يمكن أن تحل المشكلة.

كل ما أردتم معرفته عن علاج اللثة الملتهبة!

التهاب اللثة هو مرض يصيب الأنسجة المحيطة بالأسنان. الحالة المزمنة من اللثة الملتهبة قد تؤدي إلى تضرر عظم الفك، التسبب في تراجعه وحتى فقدان الأسنان. حتمية علاج اللثة الملتهبة والتوجيه الصحيح في عيادة الأسنان والحرص على الصيانة المنتظمة هي أفضل وسيلة لمنع تكرار عودة الاصابة بالتهاب اللثة.

كيف يحدث التهاب اللثة؟

السبب الرئيسي لالتهاب اللثة هو البلاك - طبقة من البكتيريا المترسبة. البكتيريا والمواد الناتجة عن تحلل المواد الغذائية، تتراكم على الأسنان وتكون عليها طبقة لزجه وعديمة اللون. في حالة عدم إزالة هذه الطبقة بشكل يومي, بواسطة فركها بالفرشاة بشكل صحيح وفعال، فإنها تتكلس.

التكلس هو مادة صلبة لا يمكن إزالتها بواسطة فرك الأسنان بالفرشاة في المنزل, وإنما فقط من قبل طبيب الأسنان أو أخصائي صحة الأسنان.

البكتيريا الموجودة في الطبقة المتكلسة تلوث اللثة وتفرز سموما  تسبب الالتهاب. بعد حدوث رد الفعل الالتهابي فان اللثة تنتفخ وتنفصل عن الأسنان. وهكذا يتكون ما يشبه "الجيب" الذي يمتلئ هو أيضا بطبقة من البكتيريا، مما يؤدي لتفاقم الالتهاب.

هناك عوامل أخرى  تسبب اللثة الملتهبة ، أهمها: التدخين، التغيرات الهرمونية، الأدوية، الأمراض العامة، الضغط النفسي والوراثة.كيف يتم التعرف على التهاب اللثة؟

• اللثة الحمراء والمنتفخة.

• اللثة الملتهبة تنزف عند فركها بالفرشاة و / أو استخدام الخيط الطبي / المسواك.

• تراجع اللثة يكشف عنق السن وتظهر الأسنان أطول.

• كشف عنق السن يؤدي أيضا لحساسية في الأسنان.

• في بعض الأحيان يؤدي ذلك لتحرك الأسنان، وظهور فراغات بين الأسنان التي لم تكن موجودة من قبل.

• افرازات من ال"الجيب" في اللثة، الذي يتكون كما ذكرنا بسبب العملية الالتهابية وانفصال اللثة عن الأسنان.

رائحة الفم الكريهة.

كيف يتم علاج اللثة الملتهبة؟

في المرحلة الأولى، يجب التوجه الى طبيب الأسنان و / أو أخصائي صحة الأسنان للحصول على إرشادات للصيانة اليومية للأسنان، ومنها: التنظيف الصحيح للأسنان، الاستخدام الفعال للخيط الطبي / المسواك والمستحضرات المضادة للالتهاب.

بعد ذلك، عندما تختفي علامات الالتهاب وتشفى اللثة، يوصى بالقيام بلقاءات للصيانة المنتظمة في عيادة الأسنان، لمنع تكرار الالتهاب وضرره، عن طريق تنظيف وإزالة الترسبات البكتيرية و / أو التكلس.

 اقرؤوا ايضا....

 

من قبل ويب طب - الجمعة ، 17 يناير 2014
آخر تعديل - الأحد ، 8 أكتوبر 2017