كم تستغرق عملية الديسك؟

قد يلجأ الطبيب للجراحة في بعض حالات الديسك، فكم تستغرق عملية الديسك؟ وما هي أهم النصائح قبل العملية وبعدها؟

كم تستغرق عملية الديسك؟

كم تستغرق عملية الديسك؟ وما هي التعليمات الواجب اتباعها من أجل العملية؟ إليك أهم المعلومات في المقال الآتي:

كم تستغرق عملية الديسك؟

عملية الديسك هي العملية الجراحية التي تتم فيها إزالة الجزء المتآكل من القرص الغضروفي في العمود الفقري، بحيث تهدف العملية إلى تخليص المريض من الألم والخدران والتنميل الناتج من ضغط القرص الغضروفي المتآكل على الأعصاب المجاورة.

والجدير بالذكر أن الإجابة عن سؤال كم تستغرق عملية الديسك؟ تكمن في أنها تستغرق ما بين ساعة إلى ساعتين.

خطوات عملية الديسك

تتضمن خطوات العملية الآتي:

1. تجهيز المريض

يتم تجهيز المريض للعملية ويوضع تحت التخدير الكامل.

2. إحداث الشق الجراحي

بعد نوم المريض يتم تحديد موضع فتح الشق من خلال نوع خاص من الأشعة السينية التي تُساعد في تحديد أماكن الأقراص الغضروفية المتآكلة، وبالتالي تحديد مكان إحداث الشق للعملية.

3. إزالة الجزء المتآكل

يتم ذلك باتباع الخطوات الآتية:

  • استئصال الصفيحة الفقرية: يتم شق وإزالة الجزء العظمي وصولًا إلى القرص المتآكل.
  • استئصال القرص: من ثم يتم استئصال الجزء المتآكل من القرص الذي يؤدي إلى ضغط الأعصاب.
  • الالتحام الشوكي: قد يلجأ الطبيب في حالات نادرة إلى ما يسمى بالالتحام الشوكي وهو عملية دمج لفقرتين عظميتين من خلال التطعيم أو الوصلة العظمية.

4. إغلاق الجرح

أخيرًا يتم إغلاق الجرح عن طريق خياطة الجرح وإعادة التحام العضلات والجلد.

نصائح ما قبل عملية الديسك وبعدها

بعد الإجابة على سؤال كم تستغرق عملية الديسك؟ إليك أهم النصائح والتعليمات التي يفضل اتباعها قبل علمية الديسك وبعدها:

1. نصائح وتعليمات ما قبل عملية الديسك

يمكنك اتباع الآتي:

  • إجراء الفحوصات والصور الإشعاعية اللازمة.
  • خبار الطبيب حول السيرة المرضية والأدوية والأعشاب التي تتناولها.
  • إبلاغ الطبيب في حال وجود حساسية تجاه التخدير.
  • التوقف عن التدخين وشرب الكحول قبل أسبوع وبعد أسبوعين من العملية لتجنب مشكلات النزيف الخطيرة.
  • الامتناع عن الطعام والشراب من منتصف ليل يوم العملية.
  • محاولة الوصول إلى المشفى قبل ساعتين من موعد العملية.

2. نصائح وتعليمات بعد إجراء عملية الديسك

لتجنب المضاعفات والمساعدة على الاستشفاء بأسرع وقت يمكنك اتباع الآتي:

  • تجنب قيادة السيارة، لأنه عليك الحفاظ على العمود الفقري بوضع الاستقامة، لذا يجب طلب المساعدة من الأهل والأصدقاء في ذلك.
  • تجنب الجلوس الطويل الدائم ما بعد العملية، لأن ذلك من شأنه زيادة الضغط على العمود الفقري، لذا يمكنك المشي الخفيف كل فترة وأخرى خلال اليوم.
  • تناول الأدوية المسكنة الموصوفة من قبل الطبيب لتجنب الألم المزعج بعد العملية، كما قد تعاني من بعض الأعراض، مثل: الخدران والتنميل، لكنها سرعان ما تتلاشى تدريجيًا، لذا كن صبورًا.
  • مارس الرياضة التي ينصح بها الطبيب ولكن بشكل تدريجي لمنع الضغط الشديد على العمود الفقري، حيث قد ينصح الطبيب بالسباحة أو استخدام جهاز السير المتحرك لتقوية العضلات.
  • تجنب رفع الأجسام الثقيلة التي يزيد وزنها عن ما يقارب 2 كيلوغرام لمدة أسبوعين من بعد العملية.
  • تناول طعام صحي متوازن، حيث يُفضل الإكثار من الألياف من خضار وفواكه لما تحتويه من عناصر غذاية مفيدة ولما لها فوائد في التقليل من الإمساك الناتج بعد العلمية بسبب الأدوية المسكنة، مثل: الأفيونات.
  • امتنع عن الكحول والتدخين بعد العملية على الأقل لمدة أسبوعين.
  • قم مراجعة الطبيب على الفور في الحالات الآتية: 
    • الارتفاع الشديد في درجة الحرارة.
    • ظهور علامات التهاب الجرح من تورم واحمرار وألم.
    • حدوث ألم وانتفاخ في أحد الأقدام أو خدران جديد وضعف في الأقدام.
    • حدوث ألم شديد في الصدر.

كم تستغرق فترة الاستشفاء بعد عملية الديسك؟

تختلف مدة الاستشفاء من شخص إلى آخر بحسب العوامل المختلفة بينهم، لكن بشكل عام يُنصح المريض بالمشي خلال اليوم الأول أو الثاني من العملية، كما يفضل أخذ استراحة من العمل لمدة أسبوعين على الأقل بعد العملية.

ويستطيع معظم المرضى العودة لممارسة حياتهم الطبيعية خلال 6 إلى 8 أسابيع من بعد العملية.

من قبل د. غفران الجلخ - الاثنين 30 تشرين الثاني 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 1 حزيران 2021