كم تستغرق مدة علاج سرطان الثدي؟

بعد تشخيص الإصابة بسرطان الثدي يضع الأطباء خطة للعلاج، وبشكل عام تختلف طريقة ومدة علاج سرطان الثدي من مريضة لأخرى اعتمادًا على عدة عوامل؛ منها مرحلة ودرجة ونوع السرطان، وعمر المريضة (دخول سن انقطاع الطمث)، والصحة العامة لها.

كم تستغرق مدة علاج سرطان الثدي؟
محتويات الصفحة

برعاية

تابع قراءة المقال الآتي للتعرف على مدة علاج سرطان الثدي بالتفصيل:

كم يستغرق علاج سرطان الثدي؟

يستغرق علاج سرطان الثدي عموماً في مراحله المبكرة ما بين 3 - 6 أشهر، بينما تحتاج الحالات المتقدمة إلى ما لا يقل عن 6 شهور اعتمادًا على مدى انتشار السرطان وعدد العمليات الجراحية التي يجب القيام بها.

مدة علاج سرطان الثدي اعتمادًا على مرحلة السرطان

لعلاج سرطان الثدي؛ يختار الطبيب واحدًا أو مزيجًا من بين الخيارات الآتية: الجراحة، أو العلاج الإشعاعي، أو العلاج الكيميائي، أو العلاج بالهرمونات أو الأدوية البيولوجية أو المناعية، وذلك اعتمادًا على مرحلة سرطان الثدي ونوعه، والتي تحدد بناءً على انتشار وحجم السرطان والتحاليل المخبرية، وتكون مدة العلاج بالتفصيل كالآتي:

  • المرحلة الصفرية (Stage 0)

في هذه المرحلة يكون السرطان موضعيًا، أي لم ينتشر إلى الأنسجة المحيطة، ويفضل الأطباء عادةً إجراء جراحة لاستئصال الورم يتبعها العلاج بالإشعاع أو العلاج بالهرمونات.

أما فيما يتعلق بمدة العلاج فاعتمادًا على نوع الجراحة يختلف الجدول الزمني بشكل قليل كالآتي:

  1. جراحة استئصال الكتلة الورمية (Lumpectomy) يتم القيام بها لإزالة الورم وكمية قليلة من الأنسجة الطبيعية المحيطة به.
  2. جراحة استئصال كامل للثدي (Mastectomy.

وبعد الجراحة قد يوصي الطبيب بالخضوع للعلاج الإشعاعي للتخلص من أي خلايا سرطانية بقيت في الثدي، ويحتاج هذا النوع من العلاج حوالي 4 - 6 أسابيع، والعلاج بالهرمونات في حال كان السرطان إيجابيًا لمستقبلات هرموني البروجسترون (Progesterone) والإستروجين (Estrogen) لمنع عودة السرطان وحماية الثدي السليم، ويتطلب هذا تناول الأدوية الهرمونية لمدة تتراوح ما بين 5-10 سنوات.

  • المرحلة الأولى (Stage 1)

يبقى الورم في هذه المرحلة صغيرًا، ولكنه قد ينتشر إلى عدد قليل من العقد الليمفاوية في منطقة الإبط .

وفيما يتعلق بمدة العلاج، فاعتمادًا على العلاجات الموصى بها قد يستغرق علاج هذه المرحلة فترة تتراوح ما بين شهر حتى 6 أشهر، وهذه أبرز العلاجات:

  1. الجراحة باستئصال الكتلة الورمية أو استئصال الثدي بشكل كامل.
  2. العلاج الإشعاعي بعد الجراحة لقتل الخلايا السرطانية المتبقية في الثدي أو العقد الليمفاوية لفترة تتراوح بين 4 - 6 أسابيع.
  3. العلاج الكيميائي بعد الجراحة لقتل الخلايا السرطانية في جميع أنحاء الجسم، ويوصى به اعتمادًا على حجم الورم ومدى سرعة نموه والعمر، وتتراوح دورة العلاج من جرعة واحدة لعدة جرعات خلال فترة زمنية محددة، اعتماداً على استجابة المريضة للعلاج.
  4. العلاجات المستهدفة (Targeted therapy) وتشمل العلاج البيولوجي أو المناعي والتي قد يوصى بها اعتمادًا على خصائص السرطان وحجم الورم.

وقد يوصي الأطباء بالعلاج الهرموني لعدة سنوات بعد الجراحة والعلاجات السابقة الأخرى.

  • المرحلة الثانية (Stage 2)

في هذه المرحلة يكون حجم الورم أكبر قليلًا من المرحلة الأولى، وينتشر إلى عدد قليل من الغدد الليمفاوية في منطقة الإبط .

لذلك يوصي الأطباء بمجموعة من العلاجات التي قد تستغرق فترة تتراوح بين 3 - 6 أشهر، وهذه أبرزها:

  1. جراحة استئصال الكتلة الورمية أو جراحة استئصال الثدي بشكل كامل.
  2. العلاج الإشعاعي.
  3. العلاج الكيميائي قبل أو بعد الجراحة.
  4. العلاجات المستهدفة وتشمل العلاج البيولوجي أو المناعي .
  5. العلاج بالهرمونات، والذي قد يوصى به قبل الجراحة، وبعدها مع العلاجات الأخرى لمدة قد تصل حتى 10 سنوات.
  • المرحلة الثالثة (Stage 3)

في المرحلة الثالثة يكون الورم أكبر من 5 سم، كما أنه ينتشر في العقد الليمفاوية القريبة، وينمو في الأنسجة القريبة من الثدي، مثل: الجلد فوق الثدي أو العضلات الموجودة تحت الثدي.

واعتمادًا على شدة ومدى انتشار الورم ونوعية العلاجات التي يوصي بها الأطباء واستجابة الجسم لها قد يستغرق العلاج لفترة تتراوح من 6 - 12 شهرًا، مع العلاج بالهرمونات الذي يستغرق عدة سنوات.

  • المرحلة الرابعة (Stage 4)

في هذه المرحلة ينتشر السرطان لأجزاء بعيدة عن الثدي، لذلك يستمر العلاج لتحسين نوعية الحياة ومساعدة المريض على العيش لفترة أطول.

ويجدر التنويه لإمكانية الشفاء من هذه المرحلة من سرطان الثدي، ولكن من الضروري استمرار العلاج.

يوفر لك مستشفى الموسى خدمة تشخيص وعلاج سرطان الثدي، ويمكنك حجز الموعد عن طريق الرابط هنا.

من قبل ويب طب - الأربعاء 18 كانون الثاني 2023
آخر تعديل - الأربعاء 18 كانون الثاني 2023