تشخيص الاكتئاب النفسي

كيف يتمّ تشخيص الاكتئاب النفسي؟ تعرّف على الإجابة من خلال قراءة هذا المقال.

تشخيص الاكتئاب النفسي

تعرف على كيفيات تشخيص الاكتئاب النفسي إضافةً إلى أبرز المعلومات التي تهمك عنه في السطور الاتية:

تشخيص الاكتئاب النفسي

يعد التحدث إلى المصاب أهم أساليب تشخيص الاكتئاب النفسي على الإطلاق، إذ لا توجد فحوصات مخبرية أو تحاليل لتشخيصه.

ورغم ذلك، لا بد من إجراء فحص سريري لمعرفة ما إن كانت أعراض الاكتئاب ناجمةً عن سبب عضوي، إضافةً إلى إجراء فحوصات أخرى في حالة لزومها، منها تحاليل دم وبول لاستبعاد أي سبب عضوي، من ذلك كسل الغدة الدرقية.  

ويتطلب تشخيص الاكتئاب النفسي معرفة الاتي عن المصاب:  

  1. الأعراض التي يعاني منها.
  2. التاريخ العائلي.
  3. التاريخ المرضي.
  4. الأدوية المستخدمة.

المعايير المستخدمة في تشخيص الاكتئاب النفسي

توجد معايير خاصة من أجل تشخيص الاكتئاب النفسي، وتتطلب هذه المعايير:

  • ظهور بعض الأعراض 

إذ يجب أن ينطبق على المصاب 5 أعراض من الأعراض المذكورة اتيًا، على أن تستمر معه لمدة أسبوعين أو أكثر، ويكون أحدها إما فقدان الاهتمام بما كان يهتم الشخص به سابقًا من نشاطات أو وجود مزاج كئيب:

  1. وجود مزاج الكئيب: وقد يظهر ذلك على هيئة مزاج حاد وعصبية لدى الأطفال والمراهقين.
  2. فقدان الاستمتاع: وذلك في معظم النشاطات التي كانت محببةً سابقًا.
  3. التغيرات الشديدة في الوزن: ويشمل ذلك وجود اضطراب في الشهية، وقد يسبب لدى الأطفال عدم الوصول إلى الوزن المثالي لسنهم.
  4. اضطراب النوم: وذلك إما بنقصه أي بالأرق (Insomnia) أو بزيادته أي بفرط النوم (Hypersomnia).
  5. التهيج الحركي النفسي (Psychomotor agitation - PA): أو قد يصاب بالبطء الحركي النفسي (Psychomotor retargation - PR) بدلًا من التهيج.
  6. الشعور بالإرهاق: وقد يظهر ذلك نتيجة لفقدان للطاقة.
  7. الشعور بانعدام القيمة: وذلك بأن يقلل من شأن نفسه.
  8. فقدان القدرة على التركيز: أو قد يفقد الشخص القدرة على التفكير بدلًا من ذلك، إضافةً إلى عدم القدرة على اتخاذ القرارات.
  9. التفكير المتكرر بالموت: وقد يكون ذلك بالتفكير المتكرر بالانتحار دون وجود خطة محددة أو بوضع خطة محددة للانتحار أو بمحاولة الانتحار.
  • شروط يجب أن تنطبق على الأعراض

كما يجب أن تنطبق الشروط الاتية على الأعراض للتمكن من تشخيص الاكتئاب النفسي: 

  1. تسبب الأعراض بأذى كبير في الجانب الاجتماعي أو المهني أو في جوانب أخرى مهمة من الحياة.
  2. عدم حدوثها بسبب مرض عضوي أو تأثير دواء أو إدمان على مادة ما.
  3. عدم الإصابة سابقًا بنوبة من الهوس (Manic episode - ME) أو الهوس الخفيف (Hypomanic episode - HE).
  4. عدم إمكان تفسيرها بوجود اضطراب ذهاني اخر، من ذلك الاتي:
    • الفصام (Schizophrenia).
    • اضطراب الوهم (Delusional disorder - DD)
    • الاضطراب الفصامي العاطفي المستمر (Persistent schizoaffective disorder - PSD).
    • أي اضطراب محدد أو غير محدد من اضطرابات طيف الفصام (Schizophrenia spectrum - SS).

مقاييس مستخدمة في تشخيص الاكتئاب النفسي وشدته

تعد المقايس أو الاستبيانات أسلوبًا مهما في تشخيص الاكتئاب، وهي مجموعة من الأسئلة المتعلقة بالأعراض، وتساعد إجابات المصاب عنها في تشخيص حالته. وإليك نبذة عن أبرز أنواعها:  

1. اختبار بيك للاكتئاب (Beck Depression Inventory - BDI)

ويحتوي هذا الاختبار على 21 سؤالًا في الجوانب الاتية المتعلقة بالاكتئاب:

  • الأعراض.
  • السلوك.
  • المزاج.

2. مقياس تقييم هاملتون للاكتئاب (Hamilton Depression Rating Scale - HDRS)

يحتوي هذا المقياس أيضًا على 21 سؤالًا، لكنه يهدف إلى تحديد شدة الاكتئاب بعد تشخيصه.

3. مقياس زنغ للتقييم الذاتي للاكتئاب (Zung Self-Rating Scale for Depression - ZSRSD).

يهدف هذا الاختبار إلى تحديد مستويات الاكتئاب لدى المصابين الذين تم تشخيصهم به، ويحتوي على 20 سؤالًا.

من قبل ليما عبد - الأحد ، 25 أغسطس 2013
آخر تعديل - الأربعاء ، 13 أكتوبر 2021