نصائح لما بعد القسطرة القلبية

بعد إجراء عملية القسطرة سيجب اتباع بعض التعليمات، في هذا المقال سنقدم نصائح لما بعد القسطرة القلبية.

نصائح لما بعد القسطرة القلبية

هذا المقال سيعنى في تقديم نصائح لما بعد القسطرة القلبية:

نصائح لما بعد القسطرة القلبية تبعًا لنوع القسطرة

تختلف نصائح لما بعد القسطرة القلبية في ما يخص النشاط البدني بحسب نوع القسطرة التي تم الخضوع لها، وتشتمل هذه النصائح على الاتي:

1. للقسطرة الفخذية القلبية

تشتمل نصائح لما بعد القسطرة الفخدية القلبية في ما يخص النشاط البدني على الاتي:

  • عدم إجهاد عضلات المعدة، عدم إجهاد وبذل طاقة كبيرة أثناء الحركة للأمعاء لأول 3 إلى 4 أيام بعد الإجراء لمنع النزيف من موقع إدخال القسطرة.
  • تجنب دفع أو سحب الأشياء الثقيلة لأول 5 إلى 7 أيام بعد عملية القسطرة.
  • تجنب النشاط الجنسي لمدة 2 إلى 5 أيام من بعد إجراء القسطرة القلبية.
  • لا تستحم أو تسبح في الأسبوع الأول، يمكنك الاستحمام ولكن تأكد من أن المنطقة التي تم إدخال القسطرة فيها لا تبلل خلال أول 24 إلى 48 ساعة.
  • تجنب المشاركة في النشاطات التي تتطلب مجهود لمدة لا تقل عن 5 أيام من بعد اجراء العملية.
  • بالنسبة لما يخص صعود الدرج فإنه مسموح في حال لزم الأمر ذلك، ويجب فعل ذلك بحذر وببطئ.
  • زيادة الأنشطة تدريجيًا، القيام بزيادة الأنشطة تدريجيًا إلى أن يتم الوصول إلى مستوى النشاط الطبيعي ويجب أن يتم ذلك على مدى أسبوع واحد بعد الإجراء.

2. القسطرة القلبية من الشريان الكعبري

تشتمل نصائح لما بعد القسطرة القلبية من الشريان الكعبري في ما يخص النشاط البدني على الاتي:

  • عدم المشاركة في الأنشطة الشاقة لمدة يومين من بعد إجراء العملية، وهذا يشمل معظم الرياضات مثل الركض ولعب التنس والبولينج.
  • عدم رفع الأشياء الثقيلة، تجنب رفع الأشياء الثقيلة (أكثر من 4.5 كيلوغرام).
  • القيام بزيادة الأنشطة البدنية بشكل تدريجي حتى الوصول لمستوى النشاط الطبيعي بعد يومين على الأقل من بعد الإجراء.

نصائح أخرى لما بعد القسطرة القلبية

تشتمل نصائح لما بعد القسطرة القلبية على الاتي: 

  • العناية بموقع إدخال القسطرة، حيث سيكون هناك ضمادة فوق موضع إدخال القسطرة (موقع الجرح) من الممكن أن يكون في منطقة الشريان الكعبري أي في منطقة الذراع أو في منطقة الفخذ وعلى كلا الحالتين يجب الاعتناء بهما بشكل مناسب.
  • الحرص على إزالة الضمادة بالشكل الصحيح ويتم ذلك عن طريق بل الشريط اللاصق وإزالته، يجدر بالذكر أنه بالإمكان إزالة الضمادة في الصباح التالي للعملية.
  • تغطية المنطقة بضمادة، وبعد إزالة الضمادة الحرص على تغطية المنطقة بضمادة ذات اللون الأسود أو الأزرق على موضع إدخال القسطرة حيث يكون طبيعيًا بعد عدة أيام من إجراء العملية كما من الممكن أن يكون موقع إدخال القسطرة منتفخ بعض الشئ ولونه وردي.
  • غسل وتطهير موقع إدخال القسطرة مرة واحدة على الأقل يوميًا بالماء والصابون عن طريق وضع الماء والصابون على اليدين أو على قطعة قماش وغسل مكان الإدخال برفق.
  • في حال عدم الاستحمام تجب المحافظة على نظافة المنطقة والحرص على أن تكون جافة.
  • عدم استخدام الكريمات أو المستحضرات أو المرهم على مكان الجرح.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة والملابس الداخلية غير الضيقة والمريحة.
  • عدم قضاء وقت طويل أثناء الاستحمام أو الذهاب للجاكوزي أو السباحة لمدة لا تقل عن أسبوع بعد العملية.

التحدث للطبيب المختص بعد القسطرة القلبية

يجدر التحدث للطبيب المختص أو طلب المساعدة بعد إجراء القسطرة القلبية في حال حدوث الاتي:

  • في حال المعاناة من نزيف مفاجئ أو تورم في الموقع، حيث يجدر الضغط على النزيف بشكل مباشر، في حال لم يتوقف النزيف بعد مرور 10 دقائق من الضغط المستمر، يجدر الاتصال بالطوارئ والاستمرار بالضغط حتى وصول المساعدة.
  • في حال أصبحت الساق مخدرة أو باردة أو تحولها إلى اللون الأزرق، يجدر الاتصل بالطوارئ والتحدث إلى الطبيب المختص.
  • في حال ظهور علامات للعدوى، يجدر الاتصال بالطبيب المختص على الفور في حال ظهور أي علامات للعدوى مثل: احمرار أو تورم أو خروج الصديد من موقع القسطرة والشعور بالألم شديد و الشعور بالحمى وارتفاع درجة الحرارة.
من قبل مريم هارون - الثلاثاء ، 5 يناير 2021