نظام غذائي عالي البروتين: لكن احذر

يلجأ العديد ممن يريدون خسارة الوزن إلى اتباع نظام غذائي عالي البروتين، ولكن هل تعلم ما هي فوائد ومضار هذا النظام الغذائي؟

نظام غذائي عالي البروتين: لكن احذر

يقوم مبدأ نظام غذائي عالي البروتين على زيادة استهلاك البروتينات والتقليل من استهلاك الكربوهيدرات والدهون، فيكون البروتين هو مصدر أكثر من 20% من المجموع الكلي للسعرات الحرارية اليومية. 

نظام غذائي عالي البروتين: الفوائد

أي نظام غذائي عالي البروتينات قد يقدم العديد من الفوائد للجسم، نذكر منها:

1. يساعد في خسارة الوزن

تتمثل فوائد نظام غذائي غني بالبروتين في خسارة الدهون من خلال عدة نقاط، نذكر منها: 

  • يزيد تناول البروتينات في الوجبات الرئيسة والوجبات الخفيفة من الشعور بالشبع لفترات طويلة ويقلل من استهلاك الأغذية غير الصحية.
  • تقوم البروتينات بزيادة الكتلة العضلية والمحافظة عليها، الأمر الذي يزيد من حرق السعرات الحرارية حتى عند الراحة.
  • يحتاج الجسم إلى بذل مجهود أكبر لمضغ وهضم البروتينات، مما يزيد من حرق السعرات الحرارية تحت ما يسمى بالتأثير الحراري للأطعمة.

2. يدعم التفاعلات الكيميائية في الجسم

تقوم البروتينات بتزويد الجسم بالإنزيمات الضرورية لعمل العديد من التفاعلات الكيميائية الضرورية في الجسم. 

3. يساعد في إنتاج الهرمونات

تعد بعض البروتينات ضرورية لإنتاج هرمونات مختلفة في الجسم التي تساعد الخلايا والأعضاء المختلفة في التواصل.

4. تزويد الجسم بالأحماض الأمينية

تقوم البروتينات بتزويد الجسم بعدد من الأحماض الأمينية التي لا يتم صنعها في الجسم. 

نظام غذائي عالي البروتين: المضار

بالرغم من فوائد نظام غذائي عالي البروتينات العديدة، إلا أنه يجب الحذر لأنها قد تسبب عددًا من المضار، نذكر منها:

  • تقييد استهلاك الكربوهيدرات: تقوم بعض الأنظمة الغذائية عالية البروتين بتقييد استهلاك الكربوهيدرات بشكل كبير مما قد يسبب نقص في الجسم من بعض المواد المغذية والألياف، مما يؤدي إلى عدد من المشاكل مثل الإمساك والصداع ورائحة الفم الكريهة.
  • يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب: أي نظام غذائي غني بالبروتين يقوم على الإكثار من تناول البروتينات مثل اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان كاملة الدسم، حيث يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب. 
  • يؤثر على الكلى: يتم طرح البروتينات من الجسم عن طريق الكلى؛ لذلك يسبب تناول البروتينات بشكل كبير جهدًا زائدًا على الكلى، الأمر الذي يزيد من شدة أمراض الكلى. كذلك فإن تناول نظام غذائي غني بالبروتين قد يسبب تكون حصى الكلى عند الأشخاص المعرضين للإصابة بها.
  • يزيد من خطر الإصابة بالجفاف: إن عملية أيض البروتينات تسبب إنتاج الأمونيا الذي يتم التخلص منه عن طريق الكلى؛ مما يزيد من خطر الإصابة بالجفاف.
  • يزيد من خطر الإصابة بالسرطان: قد يسبب نظام غذائي عالي البروتين عند تناول اللحوم المصنعة زيادة خطر الإصابة بالسرطانات. 
  • يرفع مستوى السكر عند مرضى السكري: يقوم الجسم بتحويل البروتينات الزائدة إلى الجلوكوز، مما يؤدي إلى زيادة خطر ارتفاع مستوى السكر عند مرضى السكري، وكذلك فإن البروتينات تسبب تأخر في ارتفاع سكر الدم.

نظام غذائي عالي البروتين: نصائح خاصة

هناك بعض النصائح التي يجب اتخاذها عند اتباع أي نظام غذائي عالي البروتين، نذكر منها:

  • يجب استشارة الطبيب قبل البدة باتباع أي نظام غذائي عالي البروتين، خاصةً من قبل مرضى الكلى والسكري والأمراض المزمنة الأخرى.
  • اتباع النظام الغذائي عالي البروتين لفترات قصيرة فقط.
  • تناول الغذاء المتوازن، واستهلاك البروتينات حيوانية المصدر ونباتية المصدر. 
  • اختيار البروتينات الصحية مثل بروتينات الصويا والسمك والدجاج منزوع الجلد، والابتعاد عن البروتينات غير الصحية مثل اللحوم المعالجة. 
  • تناول الحبوب الكاملة مثل الكينوا بدلًا عن الكربوهيدرات المعالجة مثل الرز الأبيض. 
من قبل د. جود شحالتوغ - الثلاثاء ، 3 نوفمبر 2020