هل الحليب يسبب الغازات؟

قد يلاحظ بعض الأشخاص حدوث غازات مزعجة في البطن بعد شرب الحليب، ولكن هل الحليب يسبب الغازات؟

هل الحليب يسبب الغازات؟

تسبب العديد من الأطعمة حدوث الغازات، ولكن هل الحليب يسبب الغازات؟ وما سبب حدوث الغازات بعد شرب الحليب؟ وكيف يمكن تقليلها؟

هل الحليب يسبب الغازات؟

قد يتساءل بعض الأشخاص هل الحليب يسبب الغازات؟ الجواب نعم، قد يسبب الحليب ومشتقاته حدوث الغازات والانتفاخ عند بعض الأشخاص.

بحلول مرحلة البلوغ تتوقف أجسام ما يصل إلى 70% من الأشخاص عن إنتاج ما يكفي من اللاكتيز (Lactase) اللازم لهضم اللاكتوز الموجود في الحليب بشكل صحيح، مما يؤدي إلى ظهور أعراض مزعجة عند تناول الحليب ومشتقاته بما فيها الغازات.

كما قد يصاب بعض الأشخاص بعدم تحمل اللاكتوز (Lactose Intolerance) بعد إجراء جراحة أو بسبب الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي، مثل: الالتهابات الفيروسية، أو البكتيرية، وهذا أيضًا مسبب لظهور الغازات بعد شرب الحليب.

ما سبب حدوث الغازات بعد شرب الحليب؟

في الوضع الطبيعي يحول إنزيم اللاكتيز سكر الحليب إلى نوعين من السكريات البسيطة وهي الغلوكوز (Glucose)، والغلاكتوز (Galactose) والتي يتم امتصاصها في مجرى الدم من خلال بطانة الأمعاء.

في حال الإصابة بنقص اللاكتيز ينتقل اللاكتوز الموجود في الطعام والحليب إلى القولون بدلًا من معالجته وامتصاصه، ومن ثم تتفاعل البكتيريا الطبيعية مع اللاكتوز غير المهضوم، مما يسبب علامات وأعراض بعد تناول الأغذية المحتوية على اللاكتوز بما فيها الحليب مثل الغازات.

كما تحدث الغازات بسبب تخمر اللاكتوز في الأمعاء، مما قد يؤدي إلى تراكم غاز الهيدروجين والميثان وثاني أكسيد الكربون.

كم تستمر الغازات بعد تناول الحليب؟

بعد الإجابة على السؤال هل الحليب يسبب الغازات لا بد من معرفة متى يجب أن تختفي الغازات بعد شرب الحليب.

يفترض أن تختفي جميع أعراض عدم تحمل اللاكتوز الناتجة عن شرب الحليب مثل الغازات وغيرها خلال 48 ساعة تقريبًا، وقد يصاحب الغازات عدة أعراض أخرى، أبرزها:

  • الانتفاخ: حيث يحدث الانتفاخ بسبب احتباس الماء والغازات في الأمعاء، مما قد يسبب ألم في البطن.
  • الغثيان: والذي قد يحدث خلال ساعتين من شرب الحليب في حال الإصابة بعدم تحمل اللاكتوز.
  • الإسهال: يحدث الإسهال بسبب تخمر اللاكتوز غير المهضوم في أمعائك مما يؤدي إلى زيادة احتباس الماء.
  • ألم في البطن: قد تتصاحب الغازات بعد شرب الحليب مع حدوث الام البطن بسبب دفع الغازات المحتبسة على جدران الأمعاء. 

نصائح لتقليل الغازات بعد تناول الحليب

احرص على مراجعة الطبيب في حال تكرار حدوث الغازات بعد تناول الحليب للحصول على التشخيص المناسب، كما يمكنك اتباع بعض النصائح لتجنبها:

  1. تناول كميات أصغر من الحليب ومنتجات الألبان ومراقبة رد فعل جسمك ثم زيادة حجم الحصة ببطء.
  2. تجنب شرب الحليب بالمقابل يمكنك تناول الجبن الصلب والزبدة والزبادي، وذلك لاحتوائها على نسبة أقل من اللاكتوز مقارنة بمنتجات الألبان الأخرى.
  3. قم بتجربة استخدام المنتجات الخالية من اللاكتوز. 
  4. تناول أقراص إنزيم اللاكتيز قبل الوجبة المحتوية على الحليب أو منتجات الألبان، قد يساعد ذلك في منع أو تقليل الغازات.
  5. استخدم حبوب البروبيوتيك، حيث قد يساعد البروبيوتيك في تقليل أعراض عدم تحمل اللاكتوز بما فيها الغازات.
  6. إذا كنت تتجنب الحليب ومنتجات الألبان بشكل كامل فستحتاج إلى إيجاد مصادر غذائية أخرى لاستهلاكك اليومي من الكالسيوم.

بدائل للحليب لا تسبب الغازات

بالإضافة إلى الحليب البقري الخالي من اللاكتوز تتوفر عدة بدائل نباتية للحليب خالية من اللاكتوز، أبرزها:

  • حليب الصويا: ويتميز بمحتواه المنخفض من الكربوهيدرات والسعرات الحرارية.
  • حليب اللوز: ويعد بديل للحليب البقري ذو محتوى أقل من السعرات الحرارية ولا يحتوي على اللاكتوز المسبب للغازات.
  • حليب الأرز: ويتميز بمذاقه الحلو والمائي الذي يشبه مذاق الحليب البقري منزوع الدسم.
  • حليب جوز الهند: ويتميز بمذاقه المشابه للحليب البقري إضافة إلى مذاق جوز الهند.
  • حليب الشوفان: والذي يتميز بمذاقه الكريمي وطعمه الحلو.

من قبل د. شهد نجار - الأحد ، 14 نوفمبر 2021