هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟

يقوم العديد من الأشخاص بعدم تناول الطعام لفترات طويلة ظنًا منهم بأن الإحساس بالجوع يعني بأنهم يقومون بحرق الدهون، لكن هل يعدّ ذلك الأمر صحيح؟ هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟

هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟

هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟ ما مدى صحة ذلك الأمر؟ الإجابة في السطور الاتية:

هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟

يخطر على بال العديد من الأشخاص السؤال الاتي "هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟" والإجابة على هذا السؤال هي أن نسبة السكر أو الغلوكوز في جسم الإنسان تنخفض بشكل كبير أثناء إحساس الإنسان بالجوع، مما يسبب إحساسه بالرعشة أو انفخاض مستوى الطاقة.

وعند انخفاض نسبة السكر في دم الإنسان فإن ذلك يسبب إفراز هرمون الغلوكاجون (Glucagon) الذي يتسبب بإخراج السكر من داخل الخلايا إلى مجرى الدم من أجل تعويض النقص في سكر الغلوكوز داخل جسم الإنسان، مما يعني بأن جسم الإنسان يقوم بحرق السكر المخزن على شكل غلايكوجين (Glycogen) وليس الدهون كمصدر أول للطاقة.

يختار الجسم السكر ليقوم بحرقه أثناء فترات الجوع بسبب سهولة استخدام السكر كمصدر للطاقة عند مقارنته بالدهون، إذ يعد السكر أحد أسرع مصادر الطاقة الموجودة داخل جسم الإنسان والتي يمكن تعويض نقص الطاقة من خلاله بكل سهولة.

هل هناك حالات تسبب حرق الدهون أثناء فترات الانقطاع عن الطعام؟

بعد أن أجبنا على سؤال "هل الشعور بالجوع يحرق الدهون؟" يوجد هناك بعض الحالات التي يقوم بها جسم الإنسان باستخدام الدهون كمصدر للطاقة عوضًا عن استخدام السكر، وفيما يأتي أهم هذه الحالات:

1. نفاذ مخزون الغلايكوجين

عند نفاذ مخزون الغلايكوجين فإن جسم الإنسان يقوم بأخذ الطاقة من خلال حرق الدهون، إذ تحدث هذه الحالة عند قيام الإنسان بالتمرين لفترات طويلة واستهلاك الكثير من الطاقة أثناء التمرين.

2. مقاومة الإنسولين

يعاني الأشخاص المصابين بمرض السكري النوع الأول أو النوع الثاني من مقاومة الإنسولين التي تؤدي إلى فقدان أو محدودية حساسية الجسم لوجود السكر في الدم والذي يؤدي إلى حرق الدهون عوضًا عن السكر في حالات الجوع. 

3. اتباع نظام قليل بالكربوهيدرات

يؤدي اتباع نظام قليل بالكربوهيدرات إلى قيام الجسم بحرق الدهون، ويعزى ذلك الأمر إلى عدم توفر كمية وافرة من مخزون السكر ليقوم الجسم بحرقه بصورة سريعة. 

هل يؤدي عدم تناول الطعام لفترات طويلة إلى خسارة الوزن؟

قد يؤدي حرمان الإنسان نفسه من تناول الطعام إلى خسارة الوزن في بادئ الأمر ولكن لا يستمر هذا الأمر طويلًا، بل قد يؤدي ذلك إلى نتائج عكسية تمامًا تؤدي إلى زيادة الوزن بشكل كبير بسبب صعوبة تطبيق ذلك الأمر لفترات طويلة.

إن عدم تناول الطعام لفترات طويلة يؤدي إلى خسارة الإنسان للعديد من العناصر الغذائية الهامة، كما يؤدي ذلك الأمر إلى فقدان الطاقة لدى الإنسان مما يجعله يرغب بتناول أطعمة غنية بالسكريات والدهون والذي يزيد من عدد السعرات الحرارية المستهلكة في اليوم الواحد مؤديًا إلى زيادة الوزن.

هل ينصح بالذهاب إلى النوم عند الشعور بالجوع؟

يعتقد بعض الأشخاص بأن الذهاب إلى النوم بمعدة خاوية تمامًا يساعد على إنقاص الوزن، ويعد ذلك الأمر غير صحيح على الإطلاق، إن الخلود إلى النوم في حالة الجوع يسبب فقدان الراحة وعدم الحصول على قسط جيد من النوم مما يؤدي بشكل غير مباشر إلى زيادة الوزن.

من الجدير بالذكر بأنه لا ينصح في نفس الوقت بتناول الطعام قبل النوم، بل ينصح بتناول وجبة صغيرة غنية بالألياف للتخلص من شعور الجوع قبل النوع مع الحرص على الابتعاد عن الوجبات الكبيرة المليئة بالدهون والسكريات. 

من قبل د. إسراء ملكاوي - الخميس ، 11 نوفمبر 2021