هل الكيوي يزيد الوزن؟

الكيوي كغيره من الفواكه الأخرى فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية والمغذيات المفيدة لصحة الفرد، ولكن هل الكيوي يزيد الوزن؟

هل الكيوي يزيد الوزن؟

فاكهة الكيوي (Kiwi)، تعد من الفواكه الصغيرة التي تتميز باحتوائها على الكثير من الفوائد الغذائية، وقد تعرف أحيانًا باسم عنب الثعلب الصيني، ومن المحتمل أن يعاني بعض الأفراد من بعض الحساسية اتجاه هذا الفاكهة في بعض الأحيان، ولكن هل الكيوي يزيد الوزن؟ هذا ما سيتم التعرف عليه في هذا المقال.

هل الكيوي يزيد الوزن

إن من إحدى التساؤلات التي عادةً ما يتساءلها مختلف الأفراد الذين يحاولون الحفاظ عل أوزانهم الطبيعية هو السؤال عن عن الفواكه التي من المحتمل أن تسبب الزيادة في الوزن، فهل الكيوي يزيد الوزن؟ هذا ما سنجيب عليه الان.

الجدير بالعلم أن الكيوي من الفواكه التي توفر العديد من العناصر الغذائية المفيدة منها؛ الألياف، وبعض الفيتامينات مثل؛ فيتامين سي، وفيتامين ك، وأما بالنسبة إلى سعراتها الحرارية فهي منخفضة، بالإضافة إلى كثافة الطاقة الخاصة بها أيضًا قليلة ومنخفضة.

بذلك تعد فاكهة الكيوي من الفواكه التي من الممكن تضمينها ضمن النظام الغذائي الخاص بالأفراد الذين يسعون إلى خسارة الوزن وإنقاصه، ويعود سبب ذلك أيضًا إلى أنها من الفواكه التي تشعر الفرد بالامتلاء والشبع بعد القيام بتناولها وأنها ذات سعرات حرارية قليلة.

هكذا تكون الإجابة عن سؤال هل الكيوي يزيد الوزن أم لا؟ فهي لا تزيد الوزن بل تساهم بشكل كبير في العمل على خسارته وفقدانه.

نصائح لكيفية تناول الكيوي

هناك العديد من الطرق المستخدمة التي يتم اتباعها من أجل إدخال فاكهة الكيوي إلى النظام الغذائي الخاص بالفرد من أجل فقدان وخسارة الوزن، ومن أبرز هذه الطرق الاتي:

  • القيام بعمل أكواب من الكيوي من خلال تقطيع الكيوي الناضج إلى نصفين، وترك القشرة عليهما، وتناول كل نصف بملعقة.
  • عمل كوكتيل فواكه يتضمن كل من؛ الكيوي، والأناناس، والمانجو، والفراولة.
  • القيام بعمل العصير الأخضر الذي يشمل الكيوي، والسبانخ، والتفاح، والكمثرى أيضًا.
  • القيام بتجميد شرائح الكيوي وتناولها كحلوى باردة، أو كوجبة خفيفة في الأيام الحارة.
  • إضافة مكعبات الكيوي إلى إحدى أنواع السلطة المكونة من كل من؛ السبانخ، والجوز، والتوت البري المجفف، ومكعبات التفاح، وجبن الفيتا، بالإضافة إلى صلصلة الخل الخفيفة.

مخاطر الكيوي

هناك بعض المخاطر التي تترتب على تناول واستخدام الكيوي، وذلك لأن بعض عناصره الغذائية قد تتفاعل مع الأدوية مسببةً بعض الاثار الضارة على الفرد، ومن أبرز هذه المخاطر الاتي:

  • حاصرات مستقبلات بيتا (Beta-blockers)، من الممكن أن تسبب هذه الحاصرات ارتفاعًا في مستويات البوتاسيوم في الدم، لذلك يجب على الفرد مراقبة تناوله للبوتاسيوم في مثل هذه الحالات.
  • المعاناة من بعض مشاكل الكلى، خاصةً الأفراد الذين لا تعمل الكلى عندهم بشكل جيد وصحيح، وذلك لأنه في هذه الحالة قد لا تستطيع الكلى القيام بإزالة البوتاسيوم الزائد الموجود في الدم.
  • قد يتداخل فيتامين ك الذي يحتويه الكيوي مع مميعات الدم التي قد يستخدمها الأفراد الذين يعانون من بعض مشاكل القلب، لذلك يجب عليهم مراجعة الطبيب المختص قبل القيام بتناول واستخدام الكيوي.
  • معاناة بعض الأفراد من الحساسية اتجاه هذا النوع من الفواكه.

فواكه تزيد الوزن

هناك بعض أنواع الفواكه التي قد يكون لها دور في زيادة وزن الفرد، ومن أبرزها الاتي:

  • الموز.
  • لحم جوز الهند.
  • المانجا.
  • الفواكه المجففة (Dried Fruit).
  • الأفوكادو.
  • البطاطا الحلوة.

فواكه تساعد في تقليل الوزن

قد تساعد بعض أنواع الفواكع أحيانًا في خسارة وفقدان الوزن، ومن أبرز الأمثلة على هذا النوع من الفواكه الاتي:

  • التفاح، وذلك لأنه يتميز بأنه من الفواكه الغنية بالألياف.
  • توت العليق (Raspberries) الذي يعد أيضًا من أبرز مصادر الألياف مقارنة مع الفواكه الأخرى.
  • البرتقال يساعد أيضًا في خسارة الوزن، ولكن ذلك في حال كان كاملًا وليس عصيرًا.
  • قد تساعد المانجا في بعض الحالات في تعزيز عملية التمثيل الغذائي الخاصة بالجسم.
  • الأناناس الذي له دور واضح في مساعدة الفرد في الشعور بالامتلاء والشبع.
من قبل ثراء عبدالله - الثلاثاء ، 29 ديسمبر 2020