هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟

ما الذي عليك معرفته عن العلاجات المتاحة لمرض كرون؟ وهل يمكن الشفاء من مرض كرون بشكل نهائي؟ معلومات هامة نطرحها في المقال الآتي.

هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟

سوف نعرفك في ما يأتي على إجابة سؤال "هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟"، وبعض المعلومات الهامة.

بدايًة، هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟

لا يوجد علاج نهائي لمرض كرون، كما لا يوجد دواء بعينه قد يناسب كافة المرضى، ولكن تتوفر طرق علاجية قد تساعد على تحقيق الاتي:

  • تخفيف حدة الالتهاب المرافق للمرض، وما قد يرافق هذا الالتهاب من أعراض.
  • تحسين حالة المريض على الأمد الطويل والتقليل من فرص ظهور المضاعفات، وفي بعض الحالات قد يؤدي العلاج لتحفيز دخول المرض في طور هدأة طويل الأمد.

يؤثر مرض كرون على كل مريض بطريقة مختلفة، لذا وبينما قد تظهر أعراض طفيفة فقط على بعض المرضى قد لا تستدعي أكثر من استخدام أدوية معينة، قد يطور مرضى اخرون أعراض ومضاعفات أكثر حدة قد تستدعي الخضوع لعلاجات خاصة مثل الجراحة.

  • هل من علاج في الأفق؟ 

قد تكون الإجابة على سؤال "هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟" حاليًا هي لا، ولكن هذا قد يتغير مستقبلًا، إذ يعكف الباحثون على محاولة إيجاد علاج للمرض، وقد تمكنوا بالفعل من تحديد بعض المسارات الجينية التي قد تلعب دورًا في نشأة المرض، كما يأملون في تحديد المزيد من العوامل الجينية التي قد تمكنهم من تطوير علاج للمرض قريبًا.

بالإضافة لما ذكر، يعمل بعض الباحثين كذلك على استكشاف مدى فاعلية بعض الطرق العلاجية الموجودة في مقاومة المرض، مثل العلاج بزراعة الخلايا الجذعية.

علاج مرض كرون بالطرق الطبية

إجابتنا على سؤال "هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟" بالنفي لا تعني بالضرورة عدم وجود طرق علاجية من الممكن لاتباعها أن يساعد على إبقاء المرض تحت السيطرة، إليك قائمة بأبرزها:

1. استخدام الأدوية

مثل الأدوية الاتية:

  • مضادات الالتهاب

مثل الأنواع الاتية: 

  • الأمينوساليسيلات (Aminosalicylates): وهي أدوية تستخدم لمقاومة أعراض مرض كرون الطفيفة، ولكنها محدودة الاستخدام في الوقت الحاضر. 
  • الستيرويدات القشرية: تستخدم عادة لتخفيف حدة الالتهابات المرافقة لأمراض المناعة الذاتية لفترة قصيرة فقط، ويتم اللجوء إليها إن لم يستجب المرض للعلاجات الأخرى.
  • المعدلات المناعية 

قد تساعد المعدلات المناعية (Immunomodulators) على تهدئة الالتهابات المرافقة لمرض كرون من خلال تثبيط نشاط جهاز المناعة الذي قد يتسبب فرط نشاطه بالالتهاب.

  • أدوية أخرى 

مثل الأدوية الاتية:

  • المضادات الحيوية: قد تساعد المضادات الحيوية على منع الإصابة بالالتهابات أو الوقاية منها، فالالتهابات الحادة قد تؤدي لمضاعفات عديدة.
  • مضادات الإسهال: قد تساعد على إيقاف حالات الإسهال الحادة التي قد تصيب بعض مرضى كرون.
  • أدوية أخرى، مثل: مسكنات الألم، والمكملات الغذائية. 

2. اتباع تقنية إراحة الأمعاء

أحيانًا، ولمقاومة الأعراض الحادة لمرض كرون، قد يتم إخضاع المريض لتقنية إراحة الأمعاء (Bowel rest). خلال هذا الإجراء الطبي، يكتفي المريض بتناول مشروبات معينة، أو يمتنع تمامًا عن تناول الطعام أو الشراب فمويًا، ويستمر المريض على هذا الحالة لعدة أيام أو أسابيع.

خلال هذا النوع من الإجراءات العلاجية، قد يتم إعطاء المريض محاليل مغذية عن طريق الفم، أو بإحدى الطرق الاتية:

  • أنبوب تغذية يتم ربطه بالمعدة أو الأمعاء.
  • المحاليل الوريدية.

قد يتم إخضاع المريض لهذا الإجراء في المنزل أو في المشفى. وعلى الرغم من أن الإجابة على سؤال "هي يمكن الشفاء من مرض كرون؟" هي لا، وعلى الرغم من أن هذا الإجراء لن يعالج المرض، إلا أنه قد يساعد على تحفيز تعافي الأمعاء من الالتهاب.

3. الخضوع للجراحة

قد يتسبب مرض كرون بإلحاق ضرر في الأمعاء من الصعب علاجه إلا من خلال الجراحة. فعلى سبيل المثال، قد تستدعي إصابة المريض بالمضاعفات الاتية خضوعه للجراحة: انسدادات الأمعاء، والناسور (Fistula) غير قابل للشفاء، ونزيف الحاد.

وهذه بعض أنواع الجراحة المتاحة:

  • جراحة قطع الأمعاء الدقيقة (Small bowel resection)

يتم خلالها استئصال جزء من الأمعاء الدقيقة. يوجد أسلوبان جراحيان من الممكن اللجوء إليهما لتنفيذ هذه الجراحة، وهما: الجراحة بالتنظير (Laparoscopic)، والجراحة المفتوحة (open surgery). 

  • جراحة استئصال القولون الجزئية (Subtotal colectomy)

يتم خلالها استئصال جزء من الأمعاء الغليظة. يوجد أسلوبان جراحيان من الممكن اللجوء إليهما لتنفيذ هذه الجراحة، وهما: استئصال القولون بالتنظير (Laparoscopic colectomy)، واستئصال القولون بالجراحة المفتوحة.

  • جراحة استئصال المستقيم والقولون وفغر اللفائفي (Proctocolectomy and ileostomy)

يتم خلالها استئصال كامل القولون والمستقيم، ثم يتم عمل ثقب في بطن المريض يتم من خلاله تفريغ الفضلات في كيس خارجي موصول بالبطن.

4. إجراء تغييرات في نمط الحياة 

على الرغم من أن الإجابة على سؤال "هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟" هي لا، إلا أن إحداث بعض التغييرات في نمط الحياة إلى جانب الأدوية قد يساعد على تحسين حالة المريض، مثل التغييرات الاتية:

  • تجنب تناول الاتي: المشروبات الغازية، والأغذية الغنية بالألياف مثل الفشار والخضروات غير المقشورة.
  • شرب كميات أكبر من السوائل الصحية.
  • تناول وجبات صغيرة ومتعددة يوميًا بدلًا من تناول 3 وجبات رئيسة كبيرة.
  • تبني ممارسات أخرى، مثل: الإقلاع التام عن التدخين، وتخفيف مستويات التوتر.

مضاعفات مرض كرون 

بعد أن أجبنا على سؤال "هل يمكن الشفاء من مرض كرون؟" بالنفي، علينا التنويه إلى أن عدم الحصول على المتابعة الطبية المناسبة قد يجعل المريض عرضة لظهور مضاعفات عديدة، مثل:

من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 12 يوليو 2021