الانتصاب بعد التمارين: هل هو ممكن؟

هل تعلم هل أن الانتصاب بعد التمارين أمرٌ ممكن وله تفسير علمي أيضًا؟ إذًا تابع القراءة لمعرفة المزيد.

الانتصاب بعد التمارين: هل هو ممكن؟

إليك المزيد حول الانتصاب بعد التمارين فيما يأتي:

الانتصاب بعد التمارين

إن الانتصاب بعد ممارسة التمارين الرياضية هو أمر صحيح وله عدة تفسيرات عملية، إليكَ أبرزها فيما يأتي:

1. ترفع من مستويات الهرمونات السعادة

إن التمارين عالية الحدة التي يضع فيها الرجل كل جهده بالتالي تزيد من معدلات ضربات القلب، وترفع من مستويات هرمون السعادة كهرمون الإندروفين (Endorphins) الذي يُقلل من التوتر الذي قد يشعر به الرجل مما يزيد من الإثارة والانتصاب لديه.

2. ترفع من هرمون الذكورة

تشير الدراسات إلى أن التمارين الرياضية ترفع من مستويات هرمون التستستيرون خلال ساعة، أما التمارين عالية الحدة فتزيد من مستويات الهرمون هذا بشكلٍ أكبر ما يرفع من مستوى الإثارة لديه وبالتالي من الانتصاب.

كما أن ممارسة التمارين التي تعتمد على حمل الأثقال بشكلٍ مُستمر يجعل مستويات الهرمون مرتفعة في الدم لفترات طويلة وهذا ما يجعله مرتبطًا بالانتصاب الجيد عند الرجال.

3. تزيد من معدلات تدفق الدم

تزيد التمارين الرياضية من معدلات تدفق الدم في أنحاء الجسم ومنها إلى العضو الذكري ما يجعل الانتصاب أكثر قوة عند الرجل، لكن في بعض الأحيان هذا يتسبب في الوصول إلى النشوة الجنسية في وقت مبكرٍ أكثر.

4. تزيد من الثقة في النفس

في الحديث حول الانتصاب بعد التمارين فهو أيضًا ناتج عن زيادة الثقة في النفس التي يكتسبها الرجل بعد ممارسة للتمارين الرياضية، وشعوره الجيد تجاه نفسه وهذا ما يحسن من صحة الانتصاب ويزيد من معدلات الإثارة لديه.

5. تحد من ضعف الانتصاب

وفق رأي أحد الخبراء في المجال فإن ممارسة التمارين الرياضية تعد أحد العوامل الوقائية ضد ضعف الانتصاب؛ وذلك بسبب مساعدة التمارين في التقليل من ترسب اللويحات الضارة في شرايين القضيب والتي تحد من تدفق الدم نحو القضيب وبالتالي تضعف الانتصاب.

فوفق إحدى الدارسات التي أجريت والتي تشير إلى أن الرجال الذين مارسوا التمارين الرياضية القوية أسبوعيًا لمدة ثلاث ساعات كانوا أقل عرضة لضعف الانتصاب بنسبة 20% ممن لم يمارسوا التمارين على الإطلاق.

نصائح تحسن من صحة الانتصاب

بعد أن تعرفت على حقيقة الانتصاب بعد التمارين نود أن نقدم لك بعض النصائح التي تُحسن من صحة الانتصاب لديك فيما يأتي:

  • تناول الأغذية الصحية التي تقلل من الإصابة بمشكلات مُتعلقة بالانتصاب، إضافةً إلى دورها في التقليل من مشكلات صحية كأمراض القلب والسمنة والتي تزيد من فرصة ضعف الانتصاب.
  • التواصل مع الزوجة حول الأمور التي قد تحسن العلاقة الزوجية بينهما، وتقلل من توتر العلاقة الذي يقلل من الانتصاب في بعض الأحيان.
  • الحد من شرب الكحول لتأثيره على الصحة الجنسية.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم يوميًا؛ فمشكلات النوم لها القدرة على التأثير على الوظيفة الجنسية، ولها علاقة بضعف الانتصاب.
من قبل هناء جواد - الأربعاء 5 تشرين الأول 2022
آخر تعديل - الأربعاء 5 تشرين الأول 2022