العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف

متى يجب أن يبدأ العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف؟ وهل يحقق نتائج مرضية؟ الإجابة في هذا المقال.

العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف

تقع الغضاريف بين عظام العمود الفقري وتعمل على امتصاص الصدمات حيث تتيح للإنسان الانحناء والتحرك دون حدوث احتكاك للعظام ببعضها، فمتى يحتاج المريض لعملية الغضروف؟ وما أهمية العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف؟

أهمية العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف

في حال تمزق أحد الغضاريف وخروجه من بين العظام، فإنه من الممكن أن يضغط على الأعصاب المجاورة مؤديًّا لألم وتنميل وضعف في الظهر والساقين والذراعين، وهذا الألم يمكن تخفيفه في كثير من الأحيان بالراحة والمسكنات والعلاج الطبيعي.

وفي حال عدم تحسن الأعراض يحتاج الشخص لإجراء عملية جراحية للغضروف وبعدها الخضوع لبرامج العلاج الطبيعي التي تبدأ مبكرًا خلال أربعة إلى ستة أسابيع بعد الجراحة، إذ أنها تؤدي إلى انخفاض أكثر سرعة في الألم والعجز مقارنةً بالأشخاص الذين لا يخضعون للعلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف.

إذ يسرع العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف من التعافي وإعادة التأهيل، فالمشي بشكل خاص وبعض التمارين المنزلية قد تساعدك، كما أن إجراء العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف في مركز التأهيل يُساهم في استعادة الحركة في العمود الفقري بعد العملية.

تمارين العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف

إليك بعض التمارين التي قد يتضمنها العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف:

  • العلاج الطبيعي لتصحيح الوضع 

يجب أن يُحافظ المريض على وضعية صحيحة بعد إجراء عملية الغضروف حيث يعلّم المعالج الطبيعي المريض وضعية الجلوس المناسبة باستخدام لفافة أسفل الظهر لحماية الفقرات والعضلات الملتئمة، وتعد هذه الخطوة من أهم الخطوات لحماية الظهر ومنع حدوث نوبات الألم أسفل الظهر مستقبلًا.

  • تمرين الضغط المنبطح 

يساعد هذا التمرين رغم بساطته على تحسين قدرة المريض على الانحناء، وذلك بواسطة الخطوات الآتية:

  1. التمدد على بساط اليوغا ووضع اليدين بشكل مسطح على الأرض تحت الكتفين.
  2. المحافظة على استرخاء الظهر والوركين، واستخدام الذراعين للضغط على القسم الأعلى من الجسم مع السماح للظهر من الجهة السفلى بالبقاء على الأرض، وفي هذه المرحلة يشعر المريض بضغط خفيف أسفل الظهر.
  3. الحفاظ على وضعية الضغط لمدة ثانيتين، ثم النزول ببطء إلى وضع البداية.
  4. تكرار التمرين من 10 - 15 مرة بعد استشارة الطبيب.
  • تمرين رفع الساق المستقيمة 

أحد أهداف العلاج الطبيعي بعد عملية الغضروف هي تحسين قوة واستقرار عضلات أسفل الظهر لتدعم العمود الفقريّ، والتمرين الآتي أحد التمارين التي تحسن قوة أسفل الظهر ويمكن القيام به بواسطة الخطوات الآتية:

  1. الاستلقاء بوضع الانبطاح على البطن، وشد عضلات البطن مع رفع إحدى الرجلين ببطء في الهواء.
  2. رفع الرجل المستقيمة الأخرى لأعلى لمدة ثانيتين ثم إنزالها ببطء للأسفل.
  3. تكرار التمرين حوالي 10 - 15 مرة بعد استشارة الطبيب
  • تمرين انزلاق العصب الوركي 

يساعد هذا التمرين في تمدد وتحسين الطريقة التي يتحرك بها العصب الوركي في الظهر، وتشمل خطوات التمرين كالآتي:

  1. الاستلقاء على الظهر وثني ركبة واحدة.
  2. الإمساك بأسفل الركبة باليدين، ثم فرد الركبة مع دعمها باليدين.
  3. ثني الكاحل وتمديده حوالي 5 مرات ثم العودة لوضع البداية عند استقامة الركبة بالكامل.
  4. تكرار التمرين 10 مرات بعد استشارة الطبيب.
  • تمرين الانثناء القطني

تشمل خطوات التمرين كالآتي:

  1. اسحب الركبتين برفق نحو الصدر لمدة ثانية أو اثنتين.
  2. أنزل ركبتيك ببطء لوضع البداية.
  3. كرر التمرين 10 مرات بعد استشارة الطبيب.

دواعي إجراء عملية الغضروف

يلعب العلاج الطبيعي دورًا كبيرًا في تخفيف الألم قبل الاضطرار لعملية الغضروف، لكن إذا لم تتحسن الأعراض خلال بضعة أشهر، فقد تكون الجراحة وما يتبعها من علاج طبيعيّ خيارًا يُقلل الألم بشكل أسرع من الخيارات الأخرى.

إذ يُعاني الأشخاص المصابين بالانزلاق الغضروفي من أعراض وآلام شديدة تستلزم إجراء عملية الغضروف، ومن هذه الأعراض:

  1. الألم الشديد الذي لا يمكن تجاوزه ويعيق القيام بالأنشطة اليومية.
  2. انتشار الخدر والضعف من الغضروف إلى الأعصاب.
  3. عدم القدرة على التحكم بالمثانة أو الأمعاء.
  4. وجود مشكلة في الوقوف أو المشي.
من قبل براءة حسن - الاثنين 3 كانون الثاني 2022