فوائد الكزبرة الناشفة للتخسيس

يتم استخدام الكزبرة بكثرة في المطبخ العربي بسبب طعمه المميز وفوائده المتعددة، في هذا المقال سنتحدث عن حقيقة ارتباطها بالتخسيس، فهل فوائد الكزبرة الناشفة للتخسيس حقيقة أم خرافة؟

فوائد الكزبرة الناشفة للتخسيس

فيما يأتي سنتحدث عن فوائد الكزبرة الناشفة للتخسيس:

فوائد الكزبرة الناشفة للتخسيس

تنتمي الكزبرة لعائلة كبيرة تحتوي أكثر من 3,700 نوع من النباتات من ضمنها البقدونس والكرفس، غالبًا ما يتم استخدام أوراقها وبذورها المجففة للأكل.

بالرغم من احتواء الكزبرة على بعض الفوائد الصحية، إلا أن هنالك نقص في المعلومات المتوفرة حول فوائد الكزبرة الناشفة للتخسيس، إذ لا يوجد أي دراسات للآن تم إجراؤها لاثبات مدى فاعليتها في التخسيس أو انقاص الوزن.

فوائد أخرى للكزبرة

تحتوي الكزبرة على العديد من الفوائد الصحية المحتملة، فيما يأتي أهمها:

1. تحسين عملية الهضم

نظرًا لاحتواء الكزبرة على الزيوت العطرية التي قد تساعد في إفراز الإنزيمات والعصارة الهضمية في المعدة، ذلك سيعمل على تحفيز الهضم وحركة الأمعاء.

قد تساعد الكزبرة أيضًا في خفض حدة عسر الهضم في حال تم تناول الأوراق والبذور وإضافتها للنظام الغذائي.

2. خفض نسبة السكر في الدم

قد تساهم بذور الكزبرة في تقليل نسبة السكر في الدم، وذلك عن طريق تعزيز نشاط الإنزيم الذي يساعد على التخلص من السكر من الدم.

كما وجدت دراسة أجريت على الفئران المصابة بالسمنة وارتفاع نسبة السكر في الدم أن بذور الكزبرة أدت إلى انخفاض نسبة السكر في الدم بمقدار 4 ملليمول / لتر في 6 ساعات عند استخدام 20 ملليغرام لكل كيلوغرام من مستخلص بذور الكزبرة.

3. تعزيز الجهاز المناعي

تحتوي الكزبرة على مجموعة من مضادات الأكسدة التي لها تأثير في منع تلف الخلايا الذي تسببه الجذور الحرة، والتي لها أيضًا تأثير مضاد للالتهاب.

تشمل هذه المركبات على التربينين (Terpinene)، الكيرسيتين (Quercetin)، والتوكوفيرول (Tocopherols) التي يمكن أن تحتوي على تأثيرات مضادة للسرطانk وقد تساعد في تقوية المناعة وحماية الأعصاب.

4. حماية البشرة وعلاج مشاكلها

وفقًا لدراسة أجريت عام 2015 وجد أن الكزبرة قد يكون له القدرة على حماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية.

قد تساهم خصائص زيت الكزبرة كمضاد للأكسدة، ,مطهر، ,مزيل للسموم، ومضاد للفطريات في جعله خيارًا مثاليًا في علاج مشكلات البشرة، مثل: الأكزيما.

5. علاج التهاب الفطريات

في دراسة تم إجراؤها على زيت الكزبرة، وجد أن زيت الكزبرة قد يكون له خصائص مضادة للفطريات لكن يوجد حاجة لإجراء المزيد من الدراسات لإثبات ذلك.

6. تخفيف حدة الإسهال

تحتوي الكزبرة على مواد لها تأثيرات مضادة للجراثيم، مثل: السينول (Cineole)، البورنيول (Borneol)، والليمونين (Limonene) التي قد يساهم وجودها في جعل الكزبرة خيارًا قد يكون مفيدًا في تخفيف الإسهال الناجم عن العدوى الميكروبية والفطرية.

7. خفض مستويات الكوليسترول

يحتوي الكزبرة على مركبات حمضية قد يكون لها تأثير في خفض مستويات الكوليسترول في الدم، كما أنها قد تساعد في تقليل مستوى ترسب الكوليسترول الضار على طول الجدران الداخلية للشرايين والأوردة.

أضرار الكزبرة الناشفة

تُعد الكزبرة آمنة نسبيًا في حال تم استخدامها بكميات محددة دون مبالغة، قد تسبب الكزبرة رد فعل تحسسي وهي أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يعملون في صناعة المواد الغذائية.

كيفية إدخال الكزبرة للنظام الغذائي

يمكنك استخدام الكزبرة لتحضير العديد من الأطباق وخاصة الأطباق المكسيكية، كنا يمكنك استخدامها على السلطة.

عند تحضير الكزبرة قم بفصل الأوراق عن السيقان واستخدم الأوراق فقط.

يمكنك أيضًا استخدام أوراق الكزبرة الطازجة أو المجففة، وكذلك بذور الكزبرة بعدة طرق بهدف تتبيل اللحوم.

من قبل د. دعاء حلبي - الأحد 30 أيار 2021