أنواع القسطرة البولية

يتم استخدام القسطرة البولية لأسباب طبية عديدة، ولكن ما هي أنواع القسطرة البولية المختلفة؟ وما خصائص كل منها؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

أنواع القسطرة البولية

القسطرة البولية هي عبارة عن أنبوب رقيق مجوّف يتم إدخاله عن طريق الإحليل أو فتحة صغيرة في البطن؛ لإفراغ البول من المثانة، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن أنواع القسطرة البولية:

أنواع القسطرة البولية

أنواع القسطرة البولية التي يتم تركيبها واستخدامها بطرق مختلفة عديدة ومتنوعة، وتنقسم أنواع القسطرة البولية كالآتي:

1. القسطرة المتقطعة

تُسمّى القسطرة المتقطعة بالقسطرة الأساسية، وهي التي يتم اللجوء إلى استخدامها في أغلب الحالات، ويتم استخدام القسطرة المتقطعة بشكل متكرر خلال اليوم الواحد، إذ يتم إدخالها عن طريق الإحليل بشكل مؤقت، ليتم إزالتها بشكل مباشر بعد الانتهاء من تفريغ المثانة.

يتم استخدام قسطرة جديدة عند كل حاجة لتفريغ المثانة، ومن الممكن إبقاء نهاية طرف القسطرة الخارجية مفتوح؛ لتفريغها في المرحاض بشكل مباشر، أو ربطها بكيس تصريف يجمع البول.

2. القسطرة المستقرة

تبقى القسطرة المستقرة في مكانها على عكس القسطرة المتقطعة، ويتم تغييرها بشكل منتظم، وتنقسم أنواع القسطرة البولية المستقرة إلى نوعين فرعين كالآتي:

  • قسطرة فولية: يتم تثبيت الطرف الداخلي لهذا النوع عن طريق بالون مليء بالماء؛ لمنع وقوعه من المثانة في حين يرتبط الطرف الخارجي بكيس يتم ربطه بالساق، ويتم تفريغ الكيس عند امتلائه، حيث يتم تغيير القسطرة الفولية كل 3 أشهر تقريبًا.
  • قسطرة فوق العانة: يتم إدخال هذا النوع من القسطرة البولية من خلال شق في البطن أسفل السرة.

3. القسطرة الخارجية

تُعد القسطرة الخارجية من أنواع القسطرة البولية المناسبة للرجال، وتسمى بقسطرة العازل الذكري، حيث يتم تركيب غلاف شبيه بالعازل الذكري حول العضو الذكري، ويتم تجميع البول من هذا الغلاف بواسطة أنبوب يمتد إلى كيس التصريف.

اختيار النوع المناسب من أنواع القسطرة البولية

يقوم الطبيب المختص باختيار نوع القسطرة البولية المناسب، اعتمادًا على عدد من العوامل الشخصية، نذكر منها:

  1. سبب الحاجة للقسطرة البولية.
  2. المدة المتوقع استخدام المريض للقسطرة البولية فيها.
  3. أسلوب حياة المريض.

هناك عددًا من العوامل الخاصة بأنواع القسطرة البولية التي تؤثر على اختيار النوع المناسب، مثل:

  1. المادة المستخدمة في صنع القسطرة، سواء كانت سليكون، أو تيفلون، أو مطاط، أو مزيج منهم.
  2. كيفية ربط القسطرة البولية لتأمين راحة المريض والتقليل من المشاكل الممكنة.
  3. المساحة التجويفية للقسطرة البولية، حيث أن المساحة الأقل هي الأفضل شرط أن تقوم بتصريف البول بشكل جيد.
  4. الخصائص التركيبية للقسطرة، مثل: طول الأنبوب، وحجم كيس التصريف.
من قبل د. جود شحالتوغ - الأحد 4 تشرين الأول 2020
آخر تعديل - الأحد 30 أيار 2021