أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء

ما هي أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء؟ وهل من عوامل تزيد من خطر الإصابة؟ وكيف يتم تشخيص هذه الحالة؟ تابع المقال الىتي لتتعرف على الإجابات.

أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء

خمول الغدة الدرقية أو قصور الغدة الدرقية (Hypothyroidism) هي حالة تحدث عندما لا ينتج الجسم ما يكفي من هرمونات الغدة الدرقية، وهي الغدة التي تقع أمام القصبة الهوائية في العنق، فما هي أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء؟

أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء

من الأسباب المحتملة لخمول الغدة الدرقية عند النساء:

  • أمراض المناعة الذاتية

من أكثر أسباب خمول الغدة الدرقية شيوعًا الإصابة باضطراب مناعي ذاتي يعرف بالتهاب هاشيموتو في الغدة الدرقية، حيث ينتج الجهاز المناعي في هذه الحالة أجسامًا مضادة تهاجم الغدة الدرقية وتدمرها.

  • العلاج الإشعاعي لمنطقة الرقبة

يتطلب علاج بعض أنواع السرطانات، مثل: سرطان الغدد الليمفاوية أو سرطانات الرأس التعرض الإشعاعي لمنطقة الرقبة، وهذا ما يسبب تلف أنسجة الغدة الدرقية وخمولها.

  • جراحة الغدة الدرقية

يسبب إزالة الغدة الدرقية توقف إنتاج هرمونات الغدة الدرقية وخمولها، ولكن إذا تمت إزالة جزء فقط من الغدة الدرقية قد تبقى الغدة قادرة على إنتاج ما يكفي الهرمونات لتلبية احتياجات الجسم.

  • الحمل

تصاب بعض النساء بخمول الغدة الدرقية أثناء أو بعد الحمل، بسبب إنتاجهم لأجسام مضادة للغدة الدرقية نفسها، وإذا تركت هذه الحالة دون علاج تزيد من خطر الإجهاض والولادة المبكرة ومقدمات الارتعاج.

  • تناول بعض الأدوية

قد تؤثر بعض الأدوية التي تعالج حالات السرطان ومشكلات القلب والمشكلات النفسية على إنتاج هرمون الغدة الدرقية، ومنها: الإنترفيرون ألفا، والإنترلوكين - 2، والأميودارون، والليثيوم.

  • نقص اليود في النظام الغذائي

من أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء والرجال أيضًا نقص اليود في النظام الغذائي، والذي تستخدمه الغدة في إنتاج هرموناتها، إذ أن الجسم لا ينتج اليود، ويحصل عليه من المصادر الغذائية، مثل: الملح المعالج باليود، والمحار، والأسماك، والبيض، ومنتجات الألبان.

  • رد فعل مبالغ لعلاج فرط نشاط الغدة

عادة يوصف التعرض للعلاج باليود المشع أو الأدوية المضادة لهرمون الغدة الدرقية للمصابين بفرط نشاط الغدة الدرقية لاستعادة النشاط الطبيعي لها، ولكن في بعض الحالات تنخفض إنتاج هرمونات الغدة بنسبة كبيرة، وهذا قد يسبب خمول دائم.

  • تلف أو اضطراب الغدة النخامية

من الأسباب النادة لخمول الغدة فشل الغدة النخامية في إنتاج كمية كافية من الهرمونات المحفزة للغدة الدرقية بسبب ورم حميد في الغدة على سبيل المثال.

عوامل خطر خمول الغدة الدرقية عند النساء

بعد توضيح أبرز أسباب خمول الغدة الدرقية عند النساء، لا بد من التطرق لعوامل الخطر التي ترفع من فرص الإصابة، فبالإضافة إلى أن النساء بشكل عام أكثر عرضة من الرجال للإصابة بخمول الغدة الدرقية، هذه بعض العوامل التي ترفع من فرص الإصابة:

  1. العرق.
  2. العمر أكبر من 60.
  3. تاريخ عائلي للإصابة بمشكلات الغدة الدرقية.
  4. متلازمة تيرنر أو متلازمة داون.
  5. الإصابة باضطراب ثنائي القطب.
  6. الإصابة باضطرابات المناعة الذاتية، مثل: السكري من النوع الأول، والتصلب المتعدد، والتهاب المفاصل، والداء البطني، وفقر الدم الخبيث، والبهاق.

طرق تشخيص خمول الغدة الدرقية عند النساء

يتم تشخيص خمول الغدة كالآتي:

1. التقييم الطبي

يسأل الطبيب عن التاريخ الطبي؛ ومن ثم يجري فحص جسدي شامل للبحث عن العلامات الجسدية لخمول الغدة، وأبرزها:

  • جفاف الجلد.
  • تباطؤ رد الفعل.
  • تورم الرقبة.
  • معدل ضربات قلب أقل.

2. اختبارات الدم

اختبارات الدم هي الطريقة الوحيدة لتأكيد تشخيص خمول الغدة، حيث يقيس اختبار الهرمون المنبه للغدة الدرقية (Thyroid-stimulating hormone) مقدار الهرمون المنشط للغدة الذي تفرزه الغدة النخامية، وتشير المستويات المرتفعة منه إلى خمول الغدة بينما تشير المستويات المنخفضة منه إلى فرط نشاط الغدة.

ويعد اختبار هرمون الغدة الدرقية (Thyroxine-T4) مفيدًا لتشخيص خمول الغدة أيضًا.

من قبل د. بيسان شامية - الثلاثاء 26 تموز 2022
آخر تعديل - الثلاثاء 26 تموز 2022