أسباب خراج غدة بارثولين وكيفية العلاج

توجد غدد بارثولين على جانبي فتحة المهبل، سنتعرف في هذا المقال على أسباب خراج غدة بارثولين وكيفية العلاج.

أسباب خراج غدة بارثولين وكيفية العلاج

تصاب سيدتان من أصل 10 سيدات بخراج بارثولين وتحدث الإصابة غالبًا في العشرينات من العمر، إليك في ما يأتي أبرز أسباب خراج غدة بارثولين وطرق العلاج المقترحة:

أسباب خراج غدة بارثولين

يٌعتقد أن انسداد أحد قنوات غدد بارثولين يؤدي إلى رجوع السوائل المفرزة مرة أخرى إلى داخل الغدة ما يشكل في البداية تورم غير مسبب للألم يُدعى كيس بارثولين، وقد تنتقل بعد ذلك إحدى مسببات العدوى إلى داخل الكيس فينتج عن ذلك التهاب وتجمع للصديد، وهو ما يسمى خراج غدة بارثولين الذي يتسبب غالبًا في ظهور أعراض، مثل: الألم، وعدم الراحة أثناء المشي، وارتفاع في درجة الحرارة.

يوجد العديد من مسببات العدوى المحتملة لتشكل خراج غدة بارثولين، ومن أهم أسباب خراج غدة بارثولين ما يأتي:

  • بكتيريا الإشريكية القولونية (E. coli).
  • أنواع البكتيريا المسببة للأمراض المنقولة جنسيًا، مثل: الكلاميديا والسيلان.

كيف يمكن علاج خراج غدة بارثولين؟

يجب عليك مراجعة الطبيب عند إصابة كيس بارثولين بعدوى وتحوله إلى خراج، ويتم العلاج بإحدى الطرق الآتية:

1. التصريف الجراحي

يقوم الطبيب بعمل شق صغير في كيس بارثولين، وإدخال أنبوب مطاطي فيها ليقوم بتصريف السائل على فترة طويلة تصل إلى 6 أسابيع، ومن ثم تبدأ الأعراض بالتحسن بعد زوال السوائل داخل الكيس.

2. التوخيف (Marsupialization)

يُسمى أيضًا بالتجيُّب، حيث يلجأ الطبيب إلى هذه الطريقة عند تكرار حدوث الخراج، إذ يقوم الجراح بفتح الكيس وخياطة جوانبه بحيث يبقى الكيس مفتوحًا جزئيًا ما يسمح بتصريف السائل بشكل مستمر، وعلى الرغم من ذلك يبقى خطر تشكل الخراج مرة أخرى قائمًا.

3. إزالة غدة بارثولين

يلجأ الطبيب لهذا الحل إذا كان حدث تكرار في تشكل الخراجات، وقد تستغرق العملية ما يقارب الساعة وتحتاج إلى تخدير عام.

علاجات بديلة لخراج غدة بارثولين

بعد معرفة أسباب خراج غدة بارثولين وطرق العلاج نذكر لك في ما يأتي بعض العلاجات البديلة غير الشائعة:

  • استخدام نترات الفضة

والذي يتم من خلال اتباع كل من الآتي:

  1. يتم عمل شق في الجلد المحيط بالخراج.
  2. يتم تصريف السائل.
  3. يتم كي الخراج بإدخال عصا نترات الفضة في مكان السائل الذي تم تصريفه
  4. يحدث عندها انكماش للكيس وتصلبه ليتم إزالته بعد فترة، أو يسقط من تلقاء نفسه.

الجدير بالعلم أنه من الممكن أن تسبب هذه العملية حروق في جلد المهبل.

  • استخدام ليزر ثاني أكسيد الكربون

يُستخدم ليزر ثاني أكسيد الكربون لعمل شق في جلد المهبل لتصريف السائل من داخل الكيس.

  • التصليب بالكحول

يٌسمى أيضًا بالشفط بالإبرة، حيث يتم من خلاله:

  1. إدخال إبرة أو محقنة لشفط الخراج.
  2. حقن الكيس بالكحول لمدة 5 دقائق ليعاد بعد ذلك شفط الكحول.

مضاعفات خراج غدة بارثولين

يُحتمل أن يتسبب ترك خراج غدة بارثولين دون علاج في دخول العدوى إلى مجرى الدم وانتقالها للأعضاء الحيوية الأخرى، أو ما يسمى بتسمم الدم وهي حالة طبية خطيرة، لذا يجب طلب المساعدة الطبية في الحالات الآتية تجنبًا لحدوث المضاعفات:

  • ارتفاع درجة الحرارة عن 39 درجة مئوية.
  • تمزق الخراج بشكل مفاجئ.
  • ألم مستمر.

الوقاية من خراج غدة بارثولين

لا يوجد وسيلة معينة يمكن لها أن تمنع الإصابة بخراج غدة بارثولين، ولكن يمكن اتباع بعض النصائح للتقليل من خطر حدوثه:

  1. استخدام الواقي أثناء الجماع.
  2. اللجوء للطبيب عند الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا.
  3. الحفاظ على عادات النظافة للوقاية من مسببات العدوى.
  4. الإكثار من شرب السوائل طوال اليوم.
  5. عدم البقاء فترة طويلة دون تبول.
  6. استشارة الطبيب حول إمكانية استخدام مكملات التوت البري لتعزيز صحة المسالك البولية.
من قبل د. دانا الريموني - الأربعاء 16 كانون الأول 2020
آخر تعديل - الأربعاء 23 حزيران 2021