معطر للمناطق الحساسة طبيعي

أكثر ما يتم البحث عنه من قبل النساء هو معطر للمناطق الحساسة طبيعي، لذا في هذا المقال سيتم ذكر قائمة من هذه المعطرات الطبيعية.

معطر للمناطق الحساسة طبيعي

فلنتعرف فيما يأتي على معطر للمناطق الحساسة طبيعي، وعلى طرق تُحافظ على نظافة المنطقة الحساسة:

معطر للمناطق الحساسة طبيعي

يوجد العديد من المعطرات الطبيعية التي يُمكن استخدامها للمناطق الحساسة، ومن أبرزها الآتي:

1. مسك الغزال

مسك الغزال هو المسك الأصلي الذي يتم استخراجه من غدة كيسية تتواجد في قاع بطن ذكور الغزلان، وعادةً يتم استخراجه من نوع الأيل المسكي (Musk deer) الذي يتميز بلونه البني وشعره الطويل الخشن والهش، وهذا الغزال يمتلك أنيابًا علوية طويلة.

العديد من المنتجات تدعي أن المسك الذي تبيعه هو طبيعي، لكن حقيقةً قلة من المنتجات هي مسك طبيعي، وذلك بسبب ثمنه الغالي جدًا بالنسبة للكميته، لذا في حال الرغبة في شرائه يجب اختيار أماكن موثوقة ومعرفة أنه غالي الثمن جدًا.

2. زيت اللافندر

زيت اللافندر أو ما يُعرف بزيت الخزامى هو زيت يتم استخراجه من نبات اللافندر ويتصف برائحته العطرة وفوائده العديدة، لذا يُستخدم بكثرة في صناعة الصابون ومستحضرات التجميل.

يتم تطبيق زيت اللافندر على المنطقة الحساسة الخارجية بعد تخفيفه بزيت ناقل، مثل: زيت الزيتون، أو زيت جوز الهند؛ وذلك لأنه زيت أساسي يُعدّ ثقيل على البشرة إن طُبق لوحده.

والجدير بالذكر أن زيت اللافندر يُقدم العديد من الفوائد الصحية إضافةً لأنه معطر للمناطق الحساسة طبيعي، ومن هذه الفوائد الآتي:

  • تخفيف القلق: وقد كان مفعوله بذلك مشابهًا لتأثير دواء لورازيبام (Lorazepam) وهو دواء شائع مضاد للقلق.
  • مقاومة بعض أنواع الالتهابات، ومنها: التقرحات الالتهابية، والتهابات المبيضية التي تكثر في الأعضاء التناسلية.
  • علاج الحبوب: حيث أنه جيد لعلاج حب الشباب الظاهر على الوجه، كما أنه قد يُفيد بعض أنواع الحبوب التي تكون متواجدة في المنطقة الحساسة عند البعض.

3. مستخلص الفانيليا

معطر للمناطق الحساسة طبيعي آخر هو مستخلص الفانيليا، حيث تمتلك الفانيليا رائحة مميزة وجميلة جدًا، ويمكن تطبيقها على المنطقة الحساسة للحصول على الرائحة العطرة.

وعادةً مستخلص الفانيليا لا يتوافر بهيئته الطبيعية لأنه باهظ الثمن وإنما يتوافر بالأسواق بهيئته المصنعة مخبريًا وهذا لا يمنع استخدامه للبشرة.

4. ماء الورد

ماء الورد هو معطر ذي رائحة مميزة يتم تصنيعه من بتلات الزهور المختلفة، وعادةً يُستخدم ماء الورد كمعطر للمناطق الحساسة طبيعي بالرغم من امتلاكه فوائد أخرى عديدة للبشرة، ومنها أن يُساهم في الآتي:

  • تقليل التجاعيد في البشرة.
  • علاج احمرار البشرة وتهيجها وخاصةً الناتج من الأمراض الجلدية، مثل: الأكزيما.

أضرار المعطرات الطبيعية للمنطقة الحساسة

لا يُمكن الجزم أن أنواع معطرات المنطقة الحساسة سابقة الذكر آمنة، حيث أنها قد تُسبب للبعض رد الفعل التحسسي الذي يظهر على شكل تورم وتهيج الجلد، واحمرار لون الجلد، والحكة إضافةً لظهور الطفح الجلدي عند البعض.

في حال ظهور هذه المضاعفات يجب التوقف عن استخدامات المنتجات واستشارة الطبيب في اختيار معطرات أخرى قد تكون طبية تتلاءم مع طبيعة البشرة.

نصائح للعناية بالمنطقة الحساسة

قبل البحث عن معطر للمناطق الحساسة طبيعي يجب اتباع مجموعة من الإرشادات التي تجعل المنطقة الحساسة نظيفة وخالية من الالتهابات، وهذه الإرشادات هي:

  • غسل المنطقة بالماء الدافئ ثم تجفيفها بمنشفة نظيفة وخاصة للمنطقة.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية البيضاء فقط، وتجنب ارتداء المصنوعة من النايلون أو الألياف الصناعية.
  • غسل الملابس الداخلية جيدًا وغسل الجديد منها قبل ارتدائه.
  • استخدام صابون طبي لغسل المنطقة الحساسة، وتجنب أنواع الصابون المهيجة للمنطقة الحساسة.
  • الابتعاد عن ارتداء الجوارب الكاملة التي تُغطي القدمين وصولًا لأعلى الحوض، فهي تُنتج بيئة جيدة للجراثيم في المنطقة الحساسة.
من قبل رشا أحمد - الأحد 3 نيسان 2022