علاج الزكام في البيت: إليك أبرز الطرق

هل تعاني من الزكام؟ وتبحث عن علاجات منزلية تساعد في علاج الزكام والتخفيف من حدة أعراضه؟ إليك في هذا المقال طرق علاج الزكام في البيت والعديد من المعلومات الأخرى.

علاج الزكام في البيت: إليك أبرز الطرق

إن كنت تعاني من الزكام وتشعر بالتعب من حدة الأعراض وتشعر بالملل من النوم في السرير نتيجة للمرض، إليك في هذا المقال مجموعة من طرق علاج الزكام في البيت والتي يمكن أن تساعدك في تخفيف الأعراض وتحسين حالتك:

علاج الزكام في البيت

هناك العديد من الطرق التي تساعد على علاج الزكام في البيت، إليك أبرزها:

  • الغرغرة بالماء المالح

تساعد الغرغرة بالماء المالح على تقديم الفوائد الآتية:

  1. التقليل من أعراض الزكام والتخفيف من حدتها.
  2. تساعد في الوقاية من التهابات الجهاز التنفسي العلوي.
  3. تخفف من الألم الناتج من التهاب الحلق واحتقان الأنف.
  4. تعمل الغرغرة على إذابة المخاط وتسهيل عملية خروجه. 

تتضمن طريقة العلاج بالغرغرة في المنزل إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء ثم المضمضة به داخل الفم والحلق.

  • شرب السوائل الساخنة

يساعد شرب السوائل الساخنة على منع الجفاف وتهدئة الأغشية المبطنة للأنف والحلق كما تساعد أيضًا في تخفيف احتقان الأنف، حيث يساعد تناول المشروبات الساخنة في تقليل الاحتقان وتخفيف حدته وخاصة في الليل.

لتحضير مشروب ساخن يمكنك صنع كوب من شاي الأعشاب الساخن وإضافة ملعقة صغيرة من العسل إليه. 

  • استخدام الكمادات 

يساعد استخدام الكمادات حول الجيوب الأنفية المحتقنة على تخفيف حدة الأعراض وإعطاء الشعور بالراحة وتسكين الألم.

  • أخذ حمام دافئ

تعمل الحمامات الدافئة على تقليل أعراض الزكام والتقليل من حدتها، كما يمكنك إضافة بعض الزيوت العطرية أثناء الاستحمام، مثل: زيت شجرة الشاي أو زيت البرتقال أو زيت الخزامى نظرًا لتأثيرها المهدئ الذي يبعث شعور الراحة.

  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة

يساعد حصولك على الراحة والدفء خلال إصابتك بالزكام على توفير طاقتك لمساعدة جهازك المناعي للتغلب على المرض. 

أطعمة تساعد في علاج الزكام

إضافة إلى ما تم ذكره من طرق علاج الزكام في البيت إليك مجموعة من الأطعمة التي قد يساعد تناولها في زيادة مقاومة الجهاز المناعي للزكام وبالتالي علاج الزكام:

  • الزنجبيل 

يساعد تناول شاي الزنجبيل على تهدئة السعال والتخفيف من حدة التهاب الحلق، كما أنه يعمل على منع شعور الغثيان الذي قد يترافق مع الإصابة بالزكام ونزلات البرد.

  • العسل

يساعد العسل في علاج السعال ويقلل من حدة السعال المرافق للزكام، كما أن شرب العسل مع الليمون يساعد في تخفيف الألم الناتج عن الزكام وخصوصًا ألم الحلق، وذلك نتيجة للخصائص التي يمتلكها العسل حيث يعد مضادًا للبكتيريا والفطريات. 

  • شوربة الدجاج

يساعد تناول شوربة الدجاج على تخفيف أعراض الزكام والتهابات الجهاز التنفسي، كما أنها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية وتساهم في ترطيب الجسم ومساعدته على مقاومة المرض. 

  • الثوم

يمتلك الثوم العديد من الخصائص المضادة للميكروبات، لذا قد تساعد إضافة الثوم إلى نظامك الغذائي على تقليل أعراض الزكام والحد منها.

  • الحمضيات

تعد الحمضيات وخصوصًا الليمون مصدرًا جيدًا لفيتامين ج، ويساعد الحصول على كميات جيدة من فيتامين ج في تخفيف التهابات الجهاز التنفسي وتقوية الجهاز المناعي وبالتالي زيادة قدرته على محاربة المرض وتخفيف حدة الأعراض. 

متى عليك مراجعة الطبيب

تساعد العلاجات المنزلية في تخفيف أعراض الزكام لكنها في بعض الحالات قد لا تغني تمامًا عن مراجعة الطبيب، لذا يجب عليك مراجعة الطبيب في الحالات الآتية:

  1. الإصابة بصعوبة في التنفس.
  2. ازدياد الأعراض وعدم تحسنها خلال 7 إلى 10 أيام.
  3. الشعور بألم مفاجئ في الصدر أو البطن.
  4. الدوار المفاجئ.
  5. القيء الشديد.
من قبل د. أسماء كراجه - الاثنين 22 تشرين الثاني 2021