حمض الساليسيليك للتقشير

ما مدى فعالية حمض الساليسيليك للتقشير؟ هل هو آمن؟ وهل يمكن إجراءه منزليًّا؟ الإجابة في هذا المقال.

حمض الساليسيليك للتقشير

حمض الساليسيليك للتقشير، كيف يستخدم؟ وما مدى فعاليته؟

حمض الساليسيليك للتقشير

يعمل حمض الساليسيليك على التقشير العميق لطبقات الجلد السطحية، حيث يقوم هذا الحمض بتكسير الروابط التي تربط خلايا الجلد ببعضها، مما يؤدي لتلاشيها وتقشرها ثم تتجدد خلايا البشرة.

يُعد تقشير حمض الساليسيليك لطيفًا مقارنة بأنواع التقشير الكيميائي الأخرى، ويمكن استخدام حمض الساليسيليك للتقشير بالمنزل، حيث لا تستلزم مستحضرات حمض الساليسيليك وصفة طبية.

قد يتم استخدام حمض الساليسيليك للتقشير في العيادة الطبية الجلدية المتخصصة بصورة أقوى، حيث يتغلغل بعمق أكثر. 

فوائد حمض الساليسيليك للتقشير

العديد من أنواع البشرة يمكن أن تستفيد من حمض الساليسيليك للتتقشر، ومن أهم فوائده للبشرة الآتي:

1. يمنح البشرة نعومة وإشراق

من الملاحظ بعد استخدام حمض الساليسيليك للتقشير أن البشرة تصبح أكثر نعومة، مما يجعل التقشير بحمض الساليسيليك ملمس البشرة أفضل، كما تبدو المسام الواسعة أصغر.

2. يعالج الرؤوس السوداء وحب الشباب

استخدام حمض الساليسيليك للتقشير في حالات حب الشباب والرؤوس السوداء، حيث يساعد على فتح المسام وتقليل كمية الزيوت الموجودة على الجلد.

واستخدام حمض الساليسيليك للتقشير بانتظام قد يساهم في تحسين حالات حب الشباب والرؤوس السوداء.

3. يقلل تأثير الشمس السيء على البشرة والتجاعيد

إن استعمال حمض الساليسيليك للتقشير يعمل كمضاد للشيخوخة، فقد لا يستطيع محو التجاعيد العميقة لكنه يجعل مظهر التجاعيد الدقيقة أنعم ويعطي البشرة نضارة، كما أنه بشكل خاص قد يساهم في علاج أضرار البشرة الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس.

4. يخفف من تصبغ البشرة

إن العلاج المنتظم والمتسلسل باستخدام حمض الساليسيليك للتقشير قد يؤدي لتلاشي البقع الداكنة وتغيرات اللون التي قد تتواجد على البشرة بصورة كلف أو نمش، بالإضافة إلى التخفيف من فرط التصبغ الناتج عن الالتهابات والذي يبقى بعد شفاء البثور على الوجه.

خيارات التقشير بحمض الساليسيليك

يمكن استخدام حمض الساليسيليك للتقشير منزليًّا وفي عيادة الطبيب كالآتي:

1. التقشير المنزلي

تتواجد مستحضرات حمض الساليسيليك دون وصفة طبية في أماكن بيع مستحضرات التجميل والصيدليات، حيث تقوم هذه المستحضرات بالتقشير السطحي ومنح البشرة نعومة وإشراق في حال استخدامها بشكل منتظم.

التراكيز التي تتواجد فيها هذه المستحضرات لن تتسبب بتقشيرالجلد، بل قد تسمح لخلايا الجلد الميتة بأن تزول بسرعة أكبر، هذه التراكيز تصل حتى نسبة 20% وتأتي بأشكال عديدة مثل: الكريمات، والجل، ومحاليل سائلة.

من المهم قراءة تعليمات المنتجات التي تستخدمها، إذ إنها تختلف من منتج لآخر، ويواجه الناس مشكلة ترك المستحضر وقتًا أكثر من اللازم مما يؤدي لتهيج البشرة.

وبعد تطبيق هذه المنتجات فإنه من الطبيعي أن تشعر بإحساس بسيط بالدفء والوخز، ولكن الحرق واللسع الشديد لا يُعد طبيعيًّا، ومن الأفضل شطف الوجه عند الشعور به.

2. التقشير الاحترافي

يوفر التقشير الاحترافي تقشيرًا أعمق ويتم إجراءه تحت إشراف أطباء التجميل، وتكون نسبة حمض الساليسيليك تتراوح بين 30% -50%، يمنح التقشير الاحترافي لمرة واحدة فقط البشرة توهجًا صحيًّا وإشراقًا ونعومة.

وقد تحتاج لإجراء ما يقرب 10 جلسات تقشير على مدار أسابيع إلى شهور للحصول على النتيجة التامة.

الآثار الجانبية لاستخدام حمض الساليسيليك للتقشير

يعد حمض الساليسيليك للتقشير خيارًا آمن لمعظم النّاس، وبشكل عام تتسبب عملية التقشير ككل بعض الآثار الجانبية الطبيعية، وكلما كانت عملية التقشير أعمق زادت فرصة ظهور آثار جانبية، ومنها:

  • احمرار.
  • تورّم.
  • جفاف.
  • حكة.
  • ترقق في الجلد.
  • تفتيح أو اسوداد غير طبيعي في الجلد، غالبًا ما يكون مؤقتًا.

فئات لا يناسبها التقشير بحمض الساليسليك

لا يتناسب التقشير بحمض الساليسيليك الحالات الآتية:

  • الذين يعانون من الحساسية من الساليسيليك الموضعي.
  • النساء الحوامل.
  • حالات تقشير المناطق التي يوجد فيها طفح جلدي أو جرح أو تهيج.
  • الذين يلجؤون إلى استخدام دواء حب الشباب آيزوتريتينوين (Isotretinoin) في نفس وقت التقشير، إذ يُنصح بالتقشير بعد مرور 6 أشهر على العلاج بالأيزوتريتينوين أو متى ما رأى طبيب الجلدية أنه مناسب للبشرة.
من قبل براءة حسن - الأربعاء 22 كانون الأول 2021