استئصال سرطان القولون

Colorectal Cancer - Surgery

تعد استئصال سرطان القولون أحد الطرق التي يتم فيها استئصال سرطان القولون، وتعتمد آلية القيام بها على مكان الورم ومدى انتشاره في المنطقة.

ما قبل إجراء الجراحة

يتم إجراء فحوصات كاملة للمريض للتأكد من الحالة الصحية، كما يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها.

أثناء جراحة السلائل

تعتمد طريقة إجراء استئصال سرطان القولون على نوع ومكان الورم، كما يأتي:

  • استئصال موضعي

يمكن استئصال الورم السرطاني بمساعدة المنظار السيني (Sigmoidoscopy) أو عن طريق تنظير القولون (Colonoscopy)، إذ يستأصل الطبيب الجرّاح السليلة مع جزء صغير من الأنسجة السليمة التي تحيط بها.

  • استئصال جزء من الأمعاء

يستلزم هذا النوع من جراحة السلائل استئصال الورم السرطاني مع قسم من الأمعاء أو المستقيم الموجودين بالقرب من الورم، ثم توصيل طرفي الأمعاء أو المستقيم السليمين معًا بواسطة إجراء غرزة بينهما، ويمكن إجراء الجراحة بطريقتين، وهما: 

  • جراحة مفتوحة: إذ يقوم الطبيب الجراح بإحداث شق طويل في البطن، وتعد الأسلوب العلاجي الأفضل لعلاج سرطان المستقيم.
  • جراحة المنظار (Laparoscopic Surgery): إذ يُدخل الطبيب منظار مع معدّات جراحية إضافية، عن طريق هذه الشقوق من أجل إجراء الجراحة. 

ما بعد إجراء الجراحة

يجب على المريض اتباع تعليمات الطبيب بشكل كامل وتناول الأدوية الموصى بها، كما تعتمد مدة الشفاء عادةً على نوع الجراحة التي يتم إجراؤها.