تحليل أجسام مضادة لفيروس إبشتاين بار

EBV antibodies test

محتويات الصفحة

يتم إجراء تحليل أجسام مضادة لفيروس إبشتاين بار للتحقق من وجود أجسام مضادة لفيروس إبشتاين بار (EBV - Epstein Barr Virus)، وهو فيروس ينتمي لعائلة فيروسات الهربس (Herpes) ويسبب مرض كثرة الوَحيدات العدائية (Infectious Mononucleosis).

يسمى هذا المرض مرض القُبل؛ ذلك لأن الفيروس ينتقل من إنسان لآخر عن طريق الاتصال القريب، وتعد الإصابة بعدوى هذا الفيروس شائعة جدًا بحيث أن معظم الأشخاص بحلول سن 25 سنة يكونون قد أُصيبوا بالفيروس، ولكن تكون الأعراض لديهم كامنة.

يسبب الإصابة بهذا المرض العديد من الأعراض والمضاعفات، مثل ما يأتي:

الفئة المعرضه للخطر

تعد فئة الشباب أكثر الأشخاص المعرضة للإصابة بهذا الفيروس، لذلك يجب إجراء الفحص لهم بشكل دوري للكشف عن إصابتهم.

طريقة أجراء الفحص

يتم إجراء تحليل أجسام مضادة لفيروس إبشتاين بار كما يأتي:

  • أخذ عينة دم من المريض.
  • تحليل العينة للكشف عن إصابة المريض بالفريس.

تحذيرات

عام

في معظم الأحيان لا يرتبط إجراء الفحص بالعديد من المخاطر، ولكن يمكن أن يحدث نزيف أثناء أخذ العينة عند بعض الأشخاص.

 

اثناء الحمل:

لا يوجد أي تحذيرات خاصة.

      

الرضاعة:

لا يوجد أي تحذيرات خاصة.

الأطفال والرضع

لا يوجد أي تحذيرات خاصة.

كبار السن:

لا يوجد أي تحذيرات خاصة.

السياقة:

لا توجد مشكلات أو تاثيرات خاصة.

الأدوية التي تؤثر على نتيجة الفحص

يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها المريض قبل إجراء الفحص.

تحليل النتائج

تشير نتائج الفحص إلى ما يأتي:

  • عدم الإصابة بالفيروس: وذلك عند وجود مستوى منخفض من الأجسام المضادة بفحصين متتابعين بفارق 2 - 3 أسابيع.
  • الإصابة بالفيروس في الماضي: وذلك عند وجود مستوى مرتفع من الأجسام المضادة بفحصين متتابعين بفارق 2 - 3 أسابيع.
  • الإصابة بالفيروس مؤخرًا: وذلك عند وجود مستوى مرتفع من الأجسام المضاد من نوع (IgM) ومستوى منخفض من الأجسام المضادة من نوع (IgG).