مرض إلاسقربوط

Scurvy
محتويات الصفحة

الاسقربوط او البثع (Scurvy) هو مرض نادر، يظهر لدى الأطفال بسبب نقص في الفيتامين C.

وظيفة فيتامين C – فيتامين C أو كما يطلق عليه، حمض الأسكوربيك (Ascorbic acid)، هو مادة جوهرية لإنتاج البرولين (Proline) والهيدروكسي برولين (Hydroxyproline) وهما حمضان أمينيان أساسيان من مركبات نسيج الكولاجين (Collagen)، الذي يعتبر العنصر الرئيسي، ولكن ليس الوحيد، لمواد خارج الخلية (extracellular) في جسم الإنسان.

وهناك وظيفة جوهرية إضافية لفيتامين C، تنبع من كونه مضادا للتأكسد (Antioxidant)، حيث أنه يبطل مفعول (Neutralize) منتجات تحليل الأكسجين السامة للجسم.

يحدث مرض الاسقربوط (نقص فيتامين C) كنتيجة لإستهلاك غير كاف لفيتامين C، بشكل عام يملك الطفل المولود كمية كافية من فيتامين C في مخازن الجسم، ولذلك لا يظهر المرض قبل جيل النصف سنة، عدا عن حالات قلة التغذية الحادة للأم، والنقص في تزويد الأم بفيتامين C للجنين في رحمها، أو أثناء الرضاعة. أي أن الاسقربوط يفترض به أن يظهر فقط بعد جيل الـ 6 أشهر لدى الرضع الذين لا تشكل الفواكه والخضار جزءا من غذائهم. يعتبر المرض اليوم نادرا جدا بسبب تغذية الرضع بالرضاعة أو بدائل الحليب (formula) التي تحتوي على كميات سخية من فيتامين C.

أعراض مرض إلاسقربوط

يعيق نقص فيتامين C إنتاج الكولاجين في كل الأنسجة، وتظهر أعراض الاسقربوط على هذه الخلفية.

يفقد الرضيع الشهية، ويظهر تململا (عدم هدوء الرضيع) (restlessness), ويتضرر نموه ويقظته، كما يظهر ضعفا عاما ويصبح الرضيع حساسا لكل لمسة. وبسبب الضرر في إنتاج الكولاجين الذي يعتبر عنصرا مهما في النسيج غير العظمي للعظام، يتضرر إنتاج العظام أيضا. في هذه الحالة يظهر نزيفا تحت غلاف النسيج الضام للعظام مما يسبب آلاما في العظام، ونتيجة لذلك تزداد حساسية الطفل لكل ملامسة. ويستلقي الرضيع في وضعية نموذجية للضفدع.

يكون الرضيع المصاب بمرض الاسقربوط أكثر عرضة للاصابة بنزيف في الأغشية المخاطية (Tunica mucosa) خصوصا تلك الموجودة في اللثة. ويلاحظ فقدانه المبكر للأسنان الناجم هو أيضاً، عن تضرر إنتاج الكولاجين الذي يعتبر مركبا جوهريا للثة. من الممكن أن يظهر النزيف الداخلي كما لو انه نزيف في الجلد، نزيف دم في البول وجهاز الهضم. كما يؤدي نقص الكولاجين لتضرر آلية معافاة الجروح. تظهر العظام في صور الأشعة السينية كالزجاج المتعكر. ويمكن رؤية كسور ونزيف تحت غلاف العظم.

علاج مرض إلاسقربوط

علاج الاسقربوط الوحيد هو عن طريق تناول فيتامين C. العلاج الأفضل هو بمنع المرض (الوقاية) عن طريق نظام غذائي يحتوي كميات كافية من فيتامين C كالحمضيات.