اختبار تحدي الجلوكوز

Glucose Challenge Test
محتويات الصفحة

يتم اجراء اختبار تحدي الجلوكوز عادة بين الأسبوع الـ 24 إلى الاسبوع الـ 28 للحمل، من أجل تشخيص النساء المعرضات لخطر الإصابة بمرض سكري الحمل (Gestational diabetes)، خلال أشهر الحمل.

أثناء الاختبار يُطلب من المرأة الحامل شرب محلول سكر، يحتوي على 50 غرام من الجلوكوز. وبعد ساعة يتم أخذ عينة دم من الوريد، ويتم قياس قيم السكر في الدم.

تحذيرات

عام

أخذ الدم – يحتمل حدوث نزيف دموي تحت الجلد (يختفي بعد بضعة أيام).

اثناء الحمل:

يتم إجراء الاختبار بعد الأسبوع الـ 24 من الحمل، للكشف عن النساء المعرضات لخطر الإصابة بسكري الحمل. النتائج التي تكون أعلى من النطاق الطبيعي (فوق 140 ملغ / دل)، لا تشير إلى الإصابة بمرض سكري الحمل، إلا أنها تشير إلى الحاجة لإجراء اختبار تحمل الجلوكوز.

الرضاعة:

لا توجد اية مشاكل خاصة.

الأطفال والرضع

لا توجد اية مشاكل خاصة.

كبار السن:

لا توجد اية مشاكل خاصة.

السياقة:

لا توجد اية مشاكل خاصة.

نتائج الفحص

لدى النساء

النتائج السليمة:

 النطاق الطبيعي هو بين 65-140 ملغم/ دل، مع ذلك بما أن هذا هو فحص تحرٍ (Screening) فان قيم الحد الأدنى والحد الأقصى ليست دقيقة.

تحليل النتائج

قيم مرتفعة: النتائج فوق 140 ملغ / دل، لا تشير إلى وجود سكر الحمل، ولكنها تتطلب إجراء اختبار تحمل الجلوكوز (glucose tolerance test).

قيم طبيعية: لا حاجة لإجراء اختبار تحمل الجلوكوز (GTT)، ولا يوجد خطر للإصابة بمرض سكري الحمل. يجدر التنويه الى أن هنالك بعض المتشددين، الذين يوصون بإجراء فحص تحمل الجلوكوز، في حال كانت نتائج فحص تحدي الجلوكوز 130 ملغ / دل وما فوق.