جراحة أنابيب الأذن

Tubes for ear infections

يتم إجراء جراحة أنابيب الأذن من خلال إدخال أنابيب إلى الأذن بهدف تصريف السوائل منها، وتهوئة الأذن الوسطى، وتخفيف الضغط الواقع عليها، إذ تعمل هذه الأنابيب على منع الإصابة بالتهاب الأذنين، كما تمنع تراكم السوائل في الأذن الوسطى.

يتم إجراء جراحة أنابيب الأذن للأطفال، وذلك في بعض الحالات التي يعاني منها الطفل مما يأتي:

  • تراكم السوائل خلف طبلة الأذن في كلتا الأذنين لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر، ما يسبب ضعف في السمع.
  • التهاب في الأذنين بشكل متكرر.

ما قبل إجراء العملية 

يجب على الأهل إعطاء الطفل الأدوية التي يصفها الطبيب بشكل منتظم قبل إجراء العملية، كما يجب إخباره بجميع الأدوية التي يتناولها.

أثناء إجراء العملية

بعد إتمام عملية التخدير الكامل يتم إجراء شق صغير في طبلة الأذن، ثم شفط السوائل المتراكمة في الأذن الوسطى، بعد ذلك يتم إدخال الأنابيب في الفتحة الموجود في طبلة الأذن.

ما بعد إجراء العملية

بعد إجراء الجراحة يتم نقل الطفل إلى غرفة الإنعاش للتأكد من استقرار حالته وعدم حدوث أية مضاعفات جانبية، يمكن بعدها نقل الطفل إلى المنزل مع ضرورة مراقبة حالته من قبل الأهل.