اعتلال كلية السكري

Diabetic nephropathy

محتويات الصفحة

اعتلال كلية السكري هي ظاهرة يُمكن توقع حدوثها عادةً لدى 20% - 40% من المرضى المصابين بداء السكري من النوع الأول (Diabetes type 1) ومن النوع الثاني (Diabetes type 2).

بعد ظهور اعتلال الكلية السكري يتطور المرض ويتفاقم طيلة عدة سنوات حتى الوصول إلى حالة الفشل الكلوي (Renal failure) التي لا شفاء منها (Incurable) وتتطلب معالجة غسيل الكلى (Dialysis)، أو زرع كلية جديدة.

حصول الفشل الكلوي المزمن الذي لا شفاء منه لدى مرضى السكري يُعد من أصعب وأخطر مضاعفات مرض السكري، إذ تؤدي إلى معدلات مرتفعة جدًا من الوفيات، وقد سُجل خلال السنوات الأخيرة ارتفاع متزايد في عدد المرضى المصابين بالسكري وخاصة من النوع الثاني، وفي عدد المرضى الذين تضررت الكلى لديهم.

وقد أدت إطالة أعمار مرضى السكري بواسطة علاجات إلى الوقاية من الموت جرّاء الأمراض القلبية الوعائية (Cardiovascular diseases)، وانخفاض مستمر في عدد مرضى السكري المحتاجين إلى المعالجة بغسيل الكلى.

مراحل اعتلال كلية السكري

هناك خمس مراحل لاعتلال كلية السكري، وهي كالآتي:

1. المرحلة الأولى من اعتلال الكلية السكري

يطرأ إفراط في الترشيح والتصفية في كبيبات الكلية (Glomeruli) ينعكس بارتفاع كبير في سرعة الترشيح الكُبَيبيّ (Glomerular filtration rate).

2. المرحلة الصامتة

يُمكن أن يكون معدل الترشيح سليمًا وطبيعيًا، أو مرتفعًا إلا أن الأعراض المبكرة لإصابة الكلية بالضرر تبدأ بالظهور.

3. المرحلة السريرية الابتدائية من اعتلال الكلى السكري

تتميز هذه المرحلة بظهور كمية صغيرة من الألبومين بالبول (Microalbuminuria)، حيث أن الإفراز اليومي لبروتين الألبومين في البول بكمية تتراوح بين 30 - 300 ملليغرام.

هذا الارتفاع في كمية البروتين في البول يُنبئ باستمرار تقدم الضرر وتفاقمه في الكلية، وخاصة لدى مرضى السكري من النوع الأول، وباحتمال متزايد جدًا لحصول مضاعفات قلبية وعائية لدى المصابين بكلا النوعين من مرض السكري.

قد يكون في مقدور العلاج المبكر والمكثف في هذه المرحلة منع، أو إبطاء تطور اعتلال الكلية السكري وتفاقمه.

4. المرحلة الرابعة

نسبة مرتفعة نسبيًا من المرضى يتقدمون من المرحلة السابقة إلى هذه المرحلة التي يظهر فيها مرض الكلى جليًا.

في هذه المرحلة يتم إفراز ما يزيد عن 300 ملليغرام من الألبومين في البول يوميًا، وإضافة إلى ذلك تظهر الأعراض الآتية: انخفاض سرعة الترشيح الكبيبي، وفرط ضغط الدم (Hypertension) وتغيرات بارزة في الكليتين تظهر عند فحصهما مجهريًا.

هذه الأعراض تظهر لدى 35% تقريبًا من المرضى الذين أُصيبوا بمرض السكري منذ 15 – 25 عامًا.

5. المرحلة النهائية

غالبية المرضى يتقدمون من حالة مرض الكلى الجلي إلى المرحلة النهائية التي تتمثل في الفشل الكلوي المتقدم والانتهائي، فيُصبحون بحاجة إلى المعالجة بغسيل الكلى بعد نحو 25 – 30 سنة من تشخيص إصابتهم بمرض السكري.

أعراض اعتلال كلية السكري

من أعراض اعتلال الكلية السكري ما يأتي:

  • عدم التحكم بضغط الدم.
  • الحاجة الملحة للتبول.
  • وجود البروتين في البول.
  • صعوبة في التركيز.
  • ضيق النفس.
  • حكة دائمة.
  • فقدان الشهية.
  • غثيان واستفراغ.

أسباب وعوامل خطر اعتلال كلية السكري

يحدث اعتلال الكلية السكري في حال عدم انتظام السكر في الدم مما يُسبب تلف في الأوعية الدموية الموجودة في الكلية مما يُضعف وظائف الكلى.

عوامل الخطر

العوامل التي تُؤثر على تطور المرض الكلوي تشمل:

  • مرض السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التدخين.
  • تاريخ المرض في العائلة.
  • الدهنيات في الدم.
  • سنّ المريض وجنسه.

مضاعفات اعتلال كلية السكري

من مضاعفات اعتلال الكلية السكري:

  • احتباس السوائل.
  • تقرحات في القدمين.
  • تلف في الأوعية الدموية الموجودة بالقرنية.
  • ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم.
  • مضاعفات خلال الحمل.
  • أمراض القلب.

تشخيص اعتلال كلية السكري

لتشخيص اعتلال الكلية السكري يطلب الطبيب إجراء الفحوصات الآتية:

  • فحص بول، للتأكد من وجود البروتين في البول.
  • التصوير بالأشعة المقطعية.
  • فحص وظائف الكلى.
  • خزعة من الكلى.

علاج اعتلال كلية السكري

يتم علاج المرضى تبعًا لحالاتهم الصحية.

1. علاج اعتلال الكلية السكرية الأولي

يتم علاج المسببات كالآتي:

  • علاج ارتفاع ضغط الدم.
  • علاج ارتفاع السكر في الدم.
  • التحكم بوجود البروتين في البول.

2. علاج اعتلال الكلية المتقدم

في حالات عدم الاستجابة للعلاجات السابقة، يتم العلاج بالآتي:

  • غسيل الكلى.
  • زراعة الكلى.

الوقاية من اعتلال كلية السكري

من ضمن الطرق الوقائية والحماية من الإصابة باعتلال الكلية السكري:

  • التحكم بمستوى السكر بالدم.
  • علاج ارتفاع ضغط الدم.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحفاظ على وزن صحي.