علاج الزرق بالجراحة

Trabeculectomy

يُعد مستوى الضغط داخل العين عامل الخطر الرئيس لمرض الزرق (Glaucoma)، وعند انخفاض هذا الضغط عقب العلاج بالأدوية أو بأشعة الليزر بشكل كبير، أو عندما يزداد الضرر على العصب، أو على مجال الرؤية فإن ذلك يُعد مؤشرًا لإجراء الجراحة.

هدف العملية الجراحية

يهدف علاج الزرق بالجراحة إلى خفض الضغط داخل العين عن طريق خلق ممر بديل يصل بين السائل المتواجد في العين وبين الأوعية الدموية في الجزء الخارجي من العين.

مخاطر علاج الزرق بالجراحة

تُعد العملية آمنة ولكن يُمكن أن تُسبب بعض المضاعفات، مثل:

  • النزيف.
  • انتفاخ العين.
  • انخفاض ضغط العين.
  • ازدواجية الرؤية.
  • فقدان النظر في حالات نادرة جدًا.

استعدادات علاج الزرق بالجراحة

يجب على المريض الاستعداد قبل علاج الزرق بالجراحة عن طريق إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يستخدمها، قد يطلب منه الطبيب إيقافها، كما يجب على المريض اتباع جميع توصيات الطبيب قبل إجراء العملية.

خطوات علاج الزرق بالجراحة

يتم إجراء العملية الجراحية التقليدية والتي تُدعى ترشيح سائل العين بمساعدة المجهر تحت تأثير التخدير الموضعي لسطح العين لمنع الألم، لا تتطلب هذه العملية المبيت في المستشفى.

  1. يتم إحداث فتحة في الغشاء الخارجي للعين في الملتحمة (Conjunctiva).
  2. يتم وضع مادة تُدعى الميتوميسين (Mitomycin) تمنع تندب وإغلاق منطقة العملية لمدة نصف دقيقة.
  3. يُحدث الجراح بمساعدة مشرط دقيق فتحة صغيرة في جدار العين الذي يصل بين السائل داخل العين وبين التجويف الذي يقع تحت الغشاء الخارجي للعين.
  4. تتم خياطة هذا الغشاء من جديد في نهاية العملية بواسطة غرز دقيقة جدًا.

بهذه الطريقة يتم تصريف السائل الموجود داخل العين إلى التجويف الذي يقع تحت الملتحمة، ومن هناك يعود إلى الأوعية الدموية الموجودة في الجزء الخارجي من العين.

يُمكن إجراء هذه الجراحة مع جراحة الساد (Cataract)، عندما يُعاني المريض المصاب بالزرق من مشكلات في الرؤية نتيجةً للساد، في هذه الحالة تُجرى جراحة الساد وبعدها فورًا يتم إجراء عملية الزرق في نفس المنطقة في العين أو في منطقة أخرى.

فترة التعافي

بعد إجراء العملية مباشرة قد تُواجه غباش في الرؤية يستمر مدة أسبوعين، ولكن قد تُعاود النظر بشكل طبيعي بعد 12 أسبوعًا.

يجب وضع شاش طبي على العينين في أول أسبوعين بعد إجراء العملية، كما يتم وضع مرهم مضاد للالتهاب ومرهم مضاد حيوي بأوقات حسب رأي الطبيب مدة 2 - 3 أشهر.