علاج سلس البول

Urinary Incontinence Men surgery

هدف عملية علاج سلس البول:

هنالك حالات، لا يكون بالإمكان النجاح فيها بالتغلب على سلس البول عبر الأساليب السلوكية أو الدوائية. وفي حال اعتقد الطبيب أن جراحة علاج سلس البول من الممكن أن تكون مفيدة، يكون بالإمكان علاج سلس البول جراحيا.

تعتبر الجراحة الطريقة الوحيدة لعلاج المشكلة التي تسبب سلس البول في بعض الحالات، ومنها مثلا الحالات التي يؤدي فيها انسداد عنق المثانة (Bladder) لاضطراب أداء الكلى.

من هم المرشحون لإجراء عملية علاج سلس البول؟

يعتبر الأشخاص الذين تنطبق عليهم المواصفات التالية، مرشحين لإجراء علاج سلس البول الجراحي:

   - المصابون بانعدام التحكم المزمن بالغالقات البولية.

   - المصابون بأعراض حادّة وانعدام القدرة التام على التحكم بالغالقات البولية.

   - القلقون كثيرا من الأعراض. 

   - من يجدون صعوبة بالسيطرة على البول وحصره.

   - الأشخاص الذين يعانون من تكرر النزيف، سواء البسيط أو المتوسط.

   - الأشخاص الذين يعانون من التلوث (Infection) المتكررة في المسالك البولية (Urinary track).

كذلك، يعتبرسلس البول في أعقاب امتلاء المثانة الزائد، والناجم عن تضخم البروستاتا (Prostate gland – وهو ورم حميد بالبروستاتا ، Benign prostatic hyperplasia - BPH) شكلاً من أشكال انعدام القدرة على التحكم بالغالقات، ويتم علاجه غالبًا بالأساليب المتبعة في حالات سلس البول. غالبا ما يكون أسلوب العلاج جراحيا.

سلس البول عند بذل الجهد (Effort incontinence): يحدث هذا النوع من السلس نتيجة لاستئصال غدة البروستاتا بسبب السرطان، أو نتيجة تضخمها. يمكن علاجه أيضا بالأساليب الجراحية، حيث يتم هذا الأمر عندما لا يكون بالإمكان حل مشكلة السلس بعد فترة الانتظار والمراقبة الحذرة.

أنواع جراحات علاج سلس البول:

يمكن إجراء الجراحات في الحالات التالية: 

- عندما يكون سلس البول في أعقاب امتلاء المثانة الزائد، ويحدث نتيجة لوجود ورم حميد في غدة البروستاتا. بإمكان الجراحة تحسين الوضع.

- عندما لا ينجح علاج سلس البول خلال بذل الجهد بواسطة الأساليب النفسية السلوكية، يكون بالإمكان إجراء الجراحة.

تتضمن الجراحة:

 - غالق صناعي للإحليل (Urethra): وهو جهاز مصنوع من مادة السيليكون المرن، حيث يوضع حول الإحليل (الأنبوب الذي يمرّر البول من المثانة لخارج الجسم) ويكون بالإمكان نفخه، أو إخراج الهواء منه، من أجل التحكّم بإدرار البول.    

- لصق الإحليل: يتم حقن مادة حول الإحليل، من أجل الحصول على تحكّم في إدرار البول، بواسطة إغلاق ثقب الإحليل، أو بواسطة زيادة سُمك جدار الإحليل.

- حلقة/ علاقة لغدة كوبر: لقد تم فحص هذه الطريقة كطريقة لعلاج سلس البول الناتج في أعقاب الإجراءات الجراحية في غدة البروستاتا. يتم خلال هذا الإجراء وضع حمالة تحت الإحليل من أجل أن تدعمه. تكون هذه الحمّالة ملتصقة بنسيج العضلة، أو بعظم العانة (Pubic bone). يضغط الداعم على الإحليل ويرفعه، وهكذا يجعله أكثر ثباتا وقدرة على التصدي لضغط البطن.