طرق إعطاء اللقاحات بالصور

طرق إعطاء اللقاحات

طرق إعطاء اللقاحات

لكل لقاح طرق توصيل مثلى (Delivery route) من أجل تحقيق أكبر فعالية مع أقل آثار جانبية ممكنة. بحسب هذه الطرق ومع الأخذ بعين الاعتبار العديد من العوامل المختلفة، يوجد هناك طرق إعطاء اللقاحات بشكل متعدد. إليك أهم المعلومات حول طرق إعطاء اللقاحات:

الطرق الخمس لإعطاء اللقاح

الطرق الخمس لإعطاء اللقاح

تشمل طرق إعطاء اللقاح بشكل مختصر على الآتي:

  1. عن طريق الفم.
  2. طريق تحت الجلد.
  3. طريق العضل.
  4. طريق داخل الأدمة.
  5. طريق الأنف: تدار في الأنف.
الطريقة الأولى: إعطاء اللقاح عبر الفم (Oral route)

الطريقة الأولى: إعطاء اللقاح عبر الفم (Oral route)

يُفضل تطوير اللقاحات التي تُعطى عن طريق الفم على التركيبات التقليدية القائمة على الحقن لأسباب عديدة بما في ذلك السلامة وسهولة التصنيع وتحفيز الاستجابات المناعية لضمان مناعة وحماية أوسع وطويلة الأمد.

ومع ذلك، فإن إعطاء اللقاح عن طريق الفم يمثل تحديًا، ويتطلب تركيبات صيدلانية للتغلب على بيئة الجهاز الهضمي القاسية وغيرها من التحديات. من الأمثلة على اللقاحات التي تُعطى بهذه الطريقة لقاح الفيروس العجلي المسبب الأول للإسهال عند الأطفال المعروف باسم روتا الفيروس.

الطريقة الثانية: لقاحات تحت الجلد (Subcutaneous route)

الطريقة الثانية: لقاحات تحت الجلد (Subcutaneous route)

في هذه الطريقة يتم حقن اللقاح في المنطقة الواقعة تحت الجلد مباشرة في النسيج الضام الدهني. من الأمثلة على اللقاحات التي تُعطى بهذه الطريقة لقاح المكورات الرئوية عديدة السكاريد.

الطريقة الثالثة: عن طريق العضلات (Intramuscular route)

الطريقة الثالثة: عن طريق العضلات (Intramuscular route)

يتم حقن اللقاح في العضلات، حيث يتم استعمال هذه الطريقة في حال لم يتم التوصية ولم تفلح الطرق الأخرى في إعطاء اللقاح. من الأمثلة على اللقاحات التي تُعطى بهذه الطريقة لقاح فيروس التهاب الكبد الوبائي ب.

الطريقة الرابعة: إعطاء اللقاح داخل الأدمة (Intradermal route)

الطريقة الرابعة: إعطاء اللقاح داخل الأدمة (Intradermal route)

في هذه الطريقة يتم حقن اللقاح بواسطة إبرة داخل طبقات الجلد بالأخص الأدمة وهي الطبقة الوعائية للجلد تحت البشرة مباشرة. الموقع المعتاد للحقن داخل الأدمة هو السطح الأمامي للساعد. بعد الحقن تتشكل بقعة شبيهة بالبثور على سطح الجلد عند حقن المحلول ويتم امتصاصها مع مرور الوقت لطبقة الأدمة. من الأمثلة على اللقاحات التي تُعطى بهذه الطريقة لقاح الإنفلونزا.

الطريقة الخامسة: عن طريق الأنف (Intranasal route)

الطريقة الخامسة: عن طريق الأنف (Intranasal route)

تعتبر طريقة إعطاء اللقاحات عن طريق الأنف طريقة واعدة والتي ستتم تطويرها في السنين المقبلة ويُتوقع حدوث زيادة ملحوظة في عدد الأدوية واللقاحات المعتمدة للإعطاء عن طريق الأنف وذلك بالتطورات الحالية في تكنولوجيا النانو والتصوير والأجهزة. من الأمثلة على اللقاحات التي تُعطى بهذه الطريقة لقاح الأنفلونزا داخل الأنف.

من قبل مريم هارون