أسباب الطفح في منطقة الحفاض

نص الفيديو

لقد ساهم اختراع الحفاض بغض النظر عن نوعه في تحسين جودة الحياة للطفل والاهل على حد سواء. لكن حتى هذا الاختراع لا يخلو من السلبيات. وربما أكثر هذه السلبيات ازعاجاً للطفل والاهل هي "طفح الحفاض".

لكن ما هي اسباب طفح الحفاض؟ اليكم الأسباب الرئيسية الشائعة لإصابة الطفل بطفح الحفاض

1. الرطوبة

ان الرطوبة الناتجة من بول الطفل تعمل على زيادة احتكاك الجلد ورفع درجة حموضته، مما يؤدي الى تلاصق الجلد. لذا تاكدوا من تجفيف بشرة الطفل واستخدام المرهم الخاص بطفح الحفاض الخالي من الكحول، الذي اثبت طبياً أنه يعمل على تكوين طبقة عازلة ما بين جلد الطفل والحفاض لتقليل الاحتكاك بينهما.

2. طفح الاحتكاك (Friction rash)

 لربما من اكثر الاسباب شيوعاً للطفح في منطقة الحفاض هو طفح الاحتكاك. ويحدث عادة في المناطق التي يحدث فيها الاحتكاك بشكل كبير مثل داخل الفخذين والجلد المتواجد أسفل الحفاض المثبت بقوة. لكنه عادة ما يختفي سريعاً بمساعدة التهوئة لمنطقة الحفاض واستخدام المراهم الخالية من الكحول.

3. طفح مهيج (Irritant rash)

يظهر الطفح المهيج في المناطق المكشوفة مثل منطقة حول الأرداف، ويكون نتيجة الاتصال مع انزيمات البراز أو بعض المهيجات الأخرى مثل المحارم المعطرة أو المنظفات أو حتى الأدوية الموضعية التي يتم استخدامها. لذا تاكدوا دائماً من استخدام المستحضرات المعدّة لمنطقة الحفاض.

وهناك المزيد من الاسباب للإصابة بطفح الحفاض وهي حالة لا يجدر بنا الاستهانة بها. فان الإصابة بأي نوع من الطفح تدمر طبقة الجلد مما يسهل عملية دخول الكائنات الحية الدقيقة مثل البكتيريا، مما يؤدي إلى تطور حالة الطفح ويقلل من استجابته للعلاجات الموجودة.

 لذا اذا استمر الطفح لاكثر من يومين او ثلاثة ايام عليكم استشارة الطبيب فوراً.



لجميع الفئات