علاج طفح الحفاظ

نص الفيديو

إن كل رضيع معرض للإصابة بطفح الحفاض لمرة واحدة على الأقل! ولكن هل هناك أخبار جيدة حول جميع أشكال طفح الحفاظ؟ الأخبار الجيدة هي أنه طفح مؤقت ويمكن علاجه. وتعد أسرع وسيلة لعلاج هذه المحنة هي تغيير الحفاض لرضيعك بشكل متكرر وشطف مؤخرته بالماء الفاتر مع كل تغيير.

فإن كان لدى رضيعك طفح، أو كان عرضة له، فمن الحكمة أيضا القيام بوضع مرهم حاجز على مؤخرته مع كل تغيير للحفاظ. ويعد أوكسيد الزينك الأبيض خياراً جيدا لإنشاء حاجز واق على بشرة رضيعك.

وعندما تكون مؤخرة طفلك جاهزة، قومي بإحكام الحفاض بشكل فضفاض للتأكد من أن بشرته قادرة على التنفس.

هذه العلاجات كلها سريعة وبسيطة، كما وأنها يجب أن تبدأ بإعطاء مفعولها خلال أيام قليلة.

أما إن لم يتجاوب معها تهيج جلد رضيعك، فعندها يكون من المحتمل أنه مصاب بالتهاب فطري.

وفي هذه الحالة، يجب عليك إحضار كريم موضعي مضاد للفطريات من الصيدلية القريبة منك. هذه الكريمات تعد آمنة للاستخدام في المنزل. ولكن عليك أخذ موعد من طبيب الأطفال إن لم يستجبب الالتهاب خلال أيام قليلة.

حيث سيقوم طبيب رضيعك بوصف مرهم أقوى، كما ويعطي المشورة حول الوقاية من الالتهابات الفطرية  وطفح الحفاض في المستقبل!   



لجميع الفئات