النقرس الكاذب

Pseudogout
محتويات الصفحة

وجود بلورات معدنية في تجويف المفصل يمكن أن تسبب عملية التهابية حادة، وحتى لضررا مزمنا وهيكليا. بينما تسبب بلورات مجهرية اخرى من ملح حامض اليوريك مرض النقرس (Gout). وفي سنوات ال - 60 من القرن الماضي، عندما كان أسلوب الوخز بالإبر وفحص السائل المفصلي بواسطة المجهر الضوئي المستقطب شائعا، وجد أن بعض حالات التهاب المفاصل الحاد التي اشتبه أنها نقرس، اظهرت وجود بلورات مختلفة في مظهرها وخصائصها عن بلورات ملح حامض اليوريك. ولوصف هذه الحالة وضع لقب النقرس الكاذب، الذي يشبه الأعراض السريرية للنقرس، ولكنه يختلف عنه في نوع البلورات المصاحبة.

ووجد أن المادة هي  عبارة عن ملح كالسيوم - فسفور من نوع بيروفوسفات (Calcium Pyrophosphate Dihydrate - CPPD). والبلورات التي تحرر إلى تجويف المفصل تبتلعها خلايا الدم البيضاء, مما يسبب إثارة سلسلة معقدة من التفاعلات تؤدي الى التهابات. وهذه الرواسب المعدنية تميل إلى التراكم في الغضروف المفصلي خصوصا في الغضروف الليفي، مثل غضروف الهلالة (الهلال) في الركبة، ويمكن التعرف عليها بصورة تكلس غضروفي في نتائج تصوير الأشعة السينية. وهذه الظاهرة الإشعاعية، المعروفة باسم  كُلاس الغضاريف (Chondrocalcinosis) ليست نادرة، وغالبا لا يكون لها أعراض سريرية.

أسباب ترسب المعدن في الغضروف متنوعة. تشمل حالات أيضية التي تؤدي إلى زيادة مفرطة للكالسيوم في الدم، حالات تراكم الحديد (ترسُّب الأصبغة الدموية) (Hemochromatosis)، قصور الغدة الدرقية وحتى النقرس. كما وصفت حالة عائلية ونادرة لهذه الظاهرة في مختلف البلدان، بما في ذلك الشرق الاوسط. ولكن في معظم الحالات لا يوجد سبب محدد لهذه الظاهرة. وإمكان الإصابة بالمرض تزداد مع تقدم العمر وفي سن ال 80 يمكن تمييز تكلس غضروفي في 40 ٪ من فحوصات التصوير.

أعراض النقرس الكاذب

الطيف السريري للتكلس الغضروفي متنوع للغاية ويشمل التهاب المفاصل الحاد - النقرس الكاذب، خاصة في الركبة والرسغ، لكن هناك أيضا أعراض تشبه مرض التهاب المفاصل الروماتودي (Rheumatoid Arthritis)، أو أعراض تشبه تآكل الغضروف من نوع الفُصال العظمي (osteoarthritis). وينبغي التأكيد على أن معظم الناس الذين يظهر عندهم تكلس الغضاريف في التصوير العشوائي لا يكونوا مصابين بأي خلل سريري.

علاج النقرس الكاذب

يهدف علاج النقرس الكاذب أولاً إلى تثبيط الإلتهاب الحاد، بواسطة  عقاقير مضادة للالتهاب، احياناً بإستخدام الكولشيسين (Colchicine)، أو حتى الوخز بالإبر وتصريف المفصل المصاب بالإلتهاب، والحقن الموضعي بالكورتيكوستيرويدات (Courtikustiroaid). إذا تم الكشف عن إضطرابات هرمونية أو أيضية التي تؤدي إلى فرط كالسيوم الدم (hypercalcemia)، أو ميول لحدوث ترسبات للبلورات في الغضاريف، عندها يوجه العلاج للتعامل مع التلف الأساسي.