موجهة الغدد التناسلية المشيمائية بيتا

beta Human chorionic gonadotropin

محتويات الصفحة

في هذا الفحص يتم قياس مستوى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية بيتا (b-HCG) في الدم أو البول، وخاصة من أجل تشخيص الحمل.

يتم إنتاج هذا الهرمون بشكل عام من المشيمة ويظهر في الدم بعد 14 يوم من الحمل، يصل الهرمون إلى أقصى مستوياته بعد 8 - 12 أسبوع من الحمل، وعادة ما يكون الفحص إيجابيًا بعد 3 - 5 أيام من موعد انقطاع الدورة الشهرية.

في هذه الأيام هنالك الكثير من الأدوات التي تستعمل لكشف وجود الحمل اعتمادًا على كشف وجود هذا الهرمون في البول، ولكن الفحص الأكثر دقة هو فحص وجود الهرمون في الدم.

بعد مرور الثلث الأول من الحمل يحدث انخفاض في إنتاج الهرمون، وكذلك فإنه لا يمكن تمييزه في دم المرأة بعد عدة أيام من الولادة، كما يؤدي موت الجنين إلى انخفاض حاد في مستوى الهرمون في دم الأم.

تحذيرات

عام

في فحص الدم، وفي حالات نادرة جدًا يمكن أن تحدث المضاعفات الآتية أثناء إجراء الفحص:

  • نزيف مفرط في موقع إدخال الإبرة.
  • تراكم الدم تحت الجلد.
  • الدوار أو الإغماء عند رؤية الدم.
  • عدوى في موقع الإبرة.

الأدوية التي تؤثر على نتيجة الفحص

تقوم بعض الأدوية التي تعمل على الجهاز العصبي المركزي برفع مستوى الهورمون، مثل:

  • مضادات التشنجات.
  • الفينوثيازينات (phenothiazine).
  • الأدوية المستعملة عند مرضى الباركنسون.

تحليل النتائج

تشتمل النتائج المحتملة لهذا الفحص على الآتي:

  1. تشير النتيجة السلبية لهذا الفحص إلى الآتي:
    • لا يوجد حمل.
    • حدوث الإجهاض.
    • موت الجنين.
  2. تشير النتيجة الإيجابية لهذا الفحص إلى الآتي:
    • يوجد حمل، وذلك يشكل خطوة هامة في مراقبة تطور الحمل، والحمل التوأمي، والحمل بعد القيام بالإخصاب خارج الرحم (IVF)، والحمل خارج الرحم.
    • يوجد أورام، مثل: ورم الخلايا الجنسية (Germ cell tumors)، وأورام متعلقة بالأرومة الغاذية (Gertational trophoblastic neoplasms hydatidiform mole)

هذا الفحص هو جزء من الفحص الثلاثي الذي يتم القيام به أثناء الحمل لتشخيص متلازمة داون (Down syndrome)، وهو يُعد أكثر دقة من الفحصين الآخريين في تنبؤ الإصابة بمتلازمة داون.