اختبار البروفيل الهرموني وعلاج البروجسترون

السؤال

أنا عمري 43 سنة ومنذ سنتين أحاول الحمل. قبل ثمانية أشهر حدث لدي الإجهاض العفوي بعد 8 أسابيع من الحمل. الطبيب النسائي اعطاني علاج الايكاكلومين وطلب مني اجراء فحص البروفيل الهرموني. بعد العلاج الأول بالايكاكلومين لم أتلقى الدورة لمدة شهرين. عندها أعطاني الطبيب هرمون البروجسترون، حتى تحدث الدورة، وقد ساعد العلاج. في اليوم الثالث من الدورة أجريت اختبار البروفيل الهرموني. أود أن أسأل ما إذا كان علاج البروجسترون قد يضر باختبار البروفيل الهرموني. كانت نتائج الاختبار لدي طبيعية

الجواب

من الصعب قليلا الإجابة على سؤالك بسبب عدم وجود معطيات عن مستويات الهرمونات وغيرها من البيانات. بشكل عام، البروجسترون هو الهرمون الذي يدعم الحمل، وليس من المفترض أن يغير البروفيل الهرموني إذا اعطي بشكل مراقب وبالجرعة الصحيحة. يبدو أنك تعالجين بشكل صحيح مما يعطي نتائج مرضية، لذلك لا داعي للقلق. يجب عليك البقاء تحت المراقبة والتصرف وفقا لتعليمات طبيبك. حظا سعيدا!