اكتشاف فيروس داء المقوسات اثناء الحمل

السؤال

خلال فترة الحمل تم لدي اكتشاف فيروس داء المقوسات أو Toxoplasmosis - NEGETIVE.إذا كان هناك شخص اخر يعتني بالقط الموجود في المنزل، هل أنا عرضة للخطر؟ هل القط يمكن أن يجلس بجواري؟

الجواب

النتيجة التي تلقيتها هي أنك لم تصابي من قبل مطلقا بطفيلي المقوسات. العدوى أثناء الحمل قد تضر بالجنين. هناك طريقتان رئيسيتان للإصابة بهذا الطفيلي: 1. ابتلاع بيوض الطفيلي من الماء أو الطعام. 2. تناول منتجات اللحوم الملوثة التي تحتوي على الشكل النشط من الطفيلي. من المعروف أن القطط يمكن أن تسبب لانتقال المرض، لأنها إذا كانت مصابة بالطفيليات، فإنها تفرز بيوض الطفيلي مع البراز لبضعة أسابيع. يجدر بالذكر أن القط الذي يعيش في داخل المنزل ويأكل فقط الطعام المطبوخ أو المواد الغذائية الجافة ليس معرض لخطر الإصابة بهذا الطفيلي. عن طريق الحفاظ على بعض القواعد يمكن العيش بسلام مع القط في المنزل دون خوف، وهي: 1. الحرص على أن يقوم شخص اخر بتنظيف صندوق الرمل المعد لتغوط القط يوميا (البراز الطري ليس معدي)، أو استخدم القفازات وغسل اليدين بالماء والصابون بعد ذلك. 2. ارتداء القفازات وغسل اليدين بعد العمل في الحديقة وملامسه التربة. 3. غسل الفواكه والخضار قبل تناولها. 4. يجب تنظيف حوض بالوعة المطبخ، السكاكين وألواح التقطيع بعد إعداد الطعام. 5. غسل اليدين بعد إعداد الطعام وملامسة اللحوم النيئة، الفواكه والخضروات. 6. يجب أكل اللحوم المطبوخة جيدا فقط (وهذا يشمل الامتناع عن تذوق اللحم قبل أن ينضج). يجدر بالذكر أن اللحوم المخمرة أو المدخنة تعتبر امنة حتى ولو لم يتم طهيها. 7. يجب الامتناع عن أكل اللحم الغير مبسترة أو البيض الغير مطهو.