التاثيرات المحتملة لحبوب ديانا على وظائف الكبد

السؤال

بدأت ابنتي أخذ حبوب منع الحمل قبل شهرين من نوع ديانا. قمنا بفحص الدم وكانت نتيجة الـ ALT 22، والمعيار هو 17. في السنوات الثلاث الأخيرة وجدت لديها القيمة 16، في حين أن المعيار كان لغاية 19، وقبل أربع سنوات، كان الـ ALT 25. هل يشير انحراف النتائج الى وجود مشكلة؟ هل هو معروف كأثر جانبي للديانا؟ ما هي الاثار الجانبية الأخرى التي يمكن أن تكون لاستخدام ديانا؟ يذكر انه قد تمت التوصية على الدواء عن طريق طبيب الأمراض الجلدية لعلاج مشكلة تساقط الشعر الحاد، وبالفعل هناك نتائج ايجابية، لذلك لا أرغب بوقف العلاج.

الجواب

 تتكون ديانا (Diane) من عنصرين هما: إثينيل أوستراديول (Ethinyloestradiol) (الاستروجين) وسيبروتيرون (Cyproterone - وهو يثبط نشاط الهرمونات الاندروجينية ويقلل من إنتاج هرمون تستوستيرون). بشكل عام،  أنا لا أعتقد أن قيم الانحراف في نتائج اختبار الـ ALT كبيرة، وعموما، فإن القيم عامة هي داخل الانحراف المعياري العادي. قد يؤدي الاستروجين لاضطراب انسدادي في وظيفة الكبد  (وهو ما ينعكس في الاختبارات الأخرى، وليس في الـ ALT) وقد وجدت تقارير في الأدبيات الطبية حول مثل هذه المشكلة لدى الذين مروا بعملية زرع كبد. ومع ذلك، فللسيبروتيرون اثار  جانبية معروفة  لسمية الكبد، والتي يعبر عنها  في اضطراب انزيمات الكبد النتعلقة الخلايا الكبدية (Hepatocellular)، ومن بينها الـ ALT. هنالك طلب بمراقبة وظائف الكبد ووقف العلاج في حال تطور اضطراب انزيمات الكبد بشكل كبير. يمكنك قراءة المزيد بشأن الأعراض الجانبية في دليل الأدوية في ويب.طب.