حدوث الحمل بعد تلقي لقاحات معينة

السؤال
أود معرفة إن كان صحيحًا أنه يمنع حدوث الحمل لمدة ستة أشهر، بعد تلقي اللقاحات التي تعطى للمسافرين إلى الشرق، مثل التهاب الكبد (Jaundice)، التيفوئيد (Typhoid)؟ وإذا كان الأمر على هذا النحو، فلماذا يا ترى؟، ولكم جزيل الشكر.
الجواب

مرحبًا بك عزيزتي السائلة وبعد: فإليك إجابة الطبيب المختص على سؤالك، وهي كالتالي: عزيزتي السائلة، إن الجواب هو أن هذا ليس صحيحًا بتاتًا. فلا ينصح بأخذ اللقاح خلال فترة الحمل، لكن لا يوجد أي مانع من حصول الحمل بعد أخذ اللقاح.