التطعيم ضد الانفلونزا لمن يعانون من أمراض المناعة الذاتية

السؤال

هل من الممكن إعطاء اللقاحات ضد الانفلونزا لمن يعانون من أمراض المناعة الذاتية في الجهاز المناعي، وماذا سيكون تأثير اللقاح؟

الجواب

سؤال ممتاز، وعندما نقول أن السؤال ممتاز، فعادة ما يعني ذلك أنه لا توجد إجابة قاطعة. من المعروف أن العوامل التلوثية المختلفة وربما بعض اللقاحات قد تسبب أو تفاقم أمراض المناعة الذاتية. كما انه من المعروف أيضا أن أمراض المناعة الذاتية تضر بشكل معين بفعالية الجهاز المناعي، وبالتأكيد بعض العلاجات التي تعطى بسبب هذه الأمراض قد تسبب بألا يكون الجهاز المناعي فعال جدا. بالإضافة الى ذلك يجب أن نتذكر أن هناك أمراض مناعة ذاتية كثيرة ومختلفة، والتأثير ليس متشابه في جميع الأمراض. في اثنين من الأمراض الشائعة، الذئبة (lupus أو   الذئبة الحمامية المجموعية  - SLE) والتهاب المفاصل الروماتويدي (Rheumatoid Arthritis) تم فحص اعطاء اللقاح للأنفلونزا ووجد أنه فعال جدا ويحمي من الاصابة بالأنفلونزا، ولم يتسبب في اثار جانبية مهمة.

باختصار، يوصى المصابين بأمراض المناعة الذاتية بأخذ لقاح الانفلونزا ومرضى التهاب الرئوي (المكورات الرئوية) الذين لم يتلقوا بعد اللقاح لهذه البكتيريا.