الحمى والآم البطن لدى مريضة APLA والذئبة

السؤال

أنا امرأة أعاني من مرض الذئبة ومن متلازمة اضداد الفوسفوليبيد (APLA - Anti Phospholipid Antibody)، أتلقى علاج بلاكوينيل (Plaquenil)، الألتروكسين (Eltroxin)(هاشيموتو) والكرتيا (cartia). لدي ضعف في الاونة الأخيرة، حمى كل اسبوعين لمدة ثلاثة أيام يرافقها ألم في الجزء العلوي الأيسر من البطن والوذمات في القدمين. تم إجراء فحص الموجات فوق الصوتية في البطن ووجد تضخم في الكبد ورشح دهني وكان فحص ناقلة امين الالانين (ALT) مرتفع (49). تم نفي خثار وريدي عميق (DVT - Deep vein thrombosis). ماذا يمكن أن يكون سبب هذه الظواهر؟

الجواب

لدى مرضى الذئبة ومتلازمة اضداد الفوسفوليبيد (APLA - Anti Phospholipid Antibody)، بالإضافة إلى الأسباب المعتادة (والكثيرة) لالام البطن، هناك أسباب أخرى - كتلك المرتبطة بهذا المرض وتلك المرتبطة بالعلاج الدوائي. الام البطن، التي غالبا ما يرافقها الغثيان والقيء، تظهر لدى 30٪ من المرضى الذين يعانون من مرض الذئبة. الأسباب، كما ذكرنا، لا تختلف عن أسباب الام البطن لدى البقية، ولكن هناك أسباب أخرى محتملة، مثل التهاب الصفاق (التهاب غشاء البطن)، القرحة الهضمية (Peptic Ulcer)، التهاب الأوعية الدموية (Vasculitis) في الأمعاء والتهاب البنكرياس. أيضا دواء بلاكوينيل (Plaquenil) الذي تأخذينه قد يسبب الغثيان والقيء، الإسهال والمغص، وكذلك لاضطراب وظائف الكبد (على الرغم من أن ناقلة امين الالانين (ALT) في حالتك مرتفعة فقط قليلا، ومع انك لم تذكري ذلك - اعتقد ان بقية الاختبارات كانت ضمن المجال الطبيعي). من الجيد انه تم في فحص الموجات فوق الصوتية نفي وجود الخثار الوريدي العميق (DVT - Deep vein thrombosis)، لكنني لست متأكدة من أن تضخم الكبد يفسر سبب الام البطن لديك، التي تحدث في البطن العلوي الأيسر (الكبد موجود على اليمين)، ولا حالات الحمى والوذمات. لتقييم الوذمات في الساقين يجب فحص وظائف القلب، وظيفة الكلى واذا لم يكن ذلك بسبب فقدان البروتين عن طريق الجهاز الهضمي. تضخم الكبد قد يظهر لدى 50٪ من المرضى الذين يعانون من مرض الذئبة الحمامية المجموعية (Systemic lupus erythematosus- SLE). اضطراب وظائف الكبد شائع لدى المرضى الذين يعانون من مرض الذئبة النشط أو اولئك الذين يعالجون بمضادات الالتهابات الغير ستيروئيدية. الكبد الدهني هو أيضا نتيجة شائعة لدى المرضى الذين يعانون من مرض الذئبة، وخاصة بعد العلاج بالستيروئيدات. واحدة من أعراض الذئبة تسمى التهاب الكبد الشبيه بالذئبة (lupoid hepatitis) وهي تشير الى التهاب المناعة الذاتية للكبد. فقدان البروتين عن طريق الجهاز الهضمي يسمى الاعتلال المعوي المفقد للبروتين (Protein losing enteropathy)، وهي نتيجة نادرة نسبيا، والتي تظهر لدى النساء الشابات المصابات بمرض الذئبة، وينعكس في ظهور الوذمات ونقص في مستوى الالبومين في الدم. أيضا متلازمة اضداد الفوسفوليبيد (APLA - Anti Phospholipid Antibody) التي تعانين منها قد تسبب لاضطراب في إمدادات الدم لأعضاء البطن، وبالتالي للألم. يجب عليك التوجه في أقرب وقت ممكن لطبيب الروماتيزم المعالج لك، والذي يعرف تفاصيل المرض لديك، وتصفين له جميع الأعراض التي تعانين منها. يجب عليك اجراء اختبارات الدم الشاملة، لفحص مدى نشاط مرض الذئبة، وفحوصات التصوير الأخرى بحسب الحاجة، مثل CT، تنظير الجهاز الهضمي، تصوير الأوعية وغير ذلك.