الضعف والتعب الذي يستلزم مواصلة التحقيق

السؤال

والدتي تبلغ من العمر 72 عاما منذ شهرين تقريبا تعاني من ضعيف شديد جدا لدرجة أنها لا تقوى على الوقوف. في البداية تناول الطعام كان يحسن وضعها لمدة خمس عشرة دقيقة، ولكن بعد ذلك كان الضعف يزيد. لديها أيضا جفاف في الفم وأحيانا حرقان وشعور بعدم الارتياح في البطن. اختبارات الدم العادية لم تظهر أي شيء وفحوص تنظير البطن وتنظير القولون كانت سليمة. أيضا اختبار هولتر للقلب كان سليم. ماذا يمكن أن يكون سبب الأعراض؟ ما هي الفحوصات التي يفضل اجرائها ولأي اتجاه يجب المتابعة؟

الجواب

لا يمكنني الاجابة على سؤالك بشكل شامل لأنه تنقصني الكثير من التفاصيل، مثل ما هي الأمراض التي تعاني منها أمك، هل الضعف يحدث فقط عند القيام بجهد أو أيضا أثناء الراحة، هل هو مصحوب بضيق في التنفس أو بأعراض أخرى. الاختبارات التي اجرتها أمك فحصت عدة اتجاهات وكانت سليمة. أنصحك بالتوجه الى طبيب القلب للحصول على المزيد من التوضيح بشأن مشاكل في القلب. ربما انه سيرسل أمك لفحص ايكو القلب. يمكن أن يكون لدى أمك ضغط دم منخفض، لذلك عند الوقوف أو القيام بنشاط فإنها تشعر بضعف تقريبا إلى درجة الإغماء. أسباب مثل فقر الدم، مشاكل الغدة الدرقية، انخفاض نسبة السكر في الدم ونقص الفيتامينات يتم نفيها في فحص الدم مثل ذلك الذي أجرته أمك. أنا أوصيك بمواصلة التحقيق من خلال طبيب الأسرة. يمكنك أيضا استشارة طبيب الأمراض العصبية حول الضعف الناتج عن مرض عصبي أو عن مشكلة في العضلات.