العجز الجنسي بعد الاصابة بالرأس وتناول مضادات الاكتئاب

السؤال

أنا رجل عمري 36. بعد STBI (إصابة بالغة في الرأس) بدأت أتلقى علاج مضادات الاكتئاب (من بين ذلك الاكسيل - IXEL)، والان، منذ حوالي 8 أشهر، أتلقى علاج السيبرلكس (Cipralex) ولدي شعور جيد. ومع ذلك، فإنني أعاني من العجز الجنسي الكامل، من حيث الرغبة وأيضا من حيث ضعف الانتصاب. هل سيمبالتا (Cymbalta) يمكن أن يساعد؟

الجواب

السيبرلكس، وبشكل عام مضادات الاكتئاب من مجموعة الادويى التي تثبط اعادة امتصاص السيروتونين (SSRI)، عادة لا تسبب العجز الجنسي، وانما لمشاكل في الوظائف الجنسية، مثل تأخر القذف والوصول إلى النشوة الجنسية. أوصي بالتشاور مع الطبيب المعالج، لأن عدم وجود الدافع الجنسي قد يكون بالطبع نابع من مشكلتك الأساسية (الإصابة الدماغية نفسها ورد الفعل النفسي للإصابة)، وليس كاثار جانبية للدواء. إذا كان الأمر كذلك، فربما يجب على وجه التحديد زيادة جرعة السيبرلكس للتغلب على المشكلة. ومن المهم أن نعرف أيضا إذا ما كنت تأخذ أي أدوية أخرى لأن الأدوية تؤثر على العديد من الوظائف الجنسية (العقاقير المضادة للصرع، لعلاج أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، وما إلى ذلك). لمجموعة مضادات الاكتئاب من نوع مثبطات اعادة امتصاص السيروتونين والنورابينفرين (SNRI)، التي ينتمي الايكسل لها، هناك، بصفة عامة، اثار جانبية أقل التي تؤدي لتضرر الوظائف الجنسية من الأدوية من مجموعة ال- SSRI. حاول أن تتذكر كيف كانت الرغبة الجنسية والأداء الجنسي لديك في الفترة التي كنت تأخذ فيها الايكسل. بما أن دواء السيمبالتا أقرب قليلا للإكسل من السيبرلكس من حيث خصائصه، فإذا كان الوضع أفضل مع الايكسل (من هذه الناحية فقط)، فعندها نعم، يفضل محاولة تغييره. بالإضافة إلى ذلك، إذا كنت بشكل عام راضيا من السيبرلكس، فربما لا يفضل تغيير هذا العلاج. أوصى بمحاولة استخدام واحد من المستحضرات المتوفرة في السوق لعلاج ضعف الانتصاب، مثل الفياغرا.