العلاجات البديلة لداء المبيضة البيضاء (Candida albicans) في المهبل

السؤال

في فحص اللطاخة المهبلي تم اكتشاف المبيضة البيضاء (Candida albicans) لدي. من الواضح لي أنها فطريات، ولكنها لم تزول حتى بعد انتهاء الطمث. هل لهذا علاقة بممارسة الجنس الفموي أو باستخدام الواقي الذكري؟ كيف يمكن التخلص منها وإلى الأبد؟ يجدر بالذكر أن دواء الفلوكونازول لا يساعدني لأنه يحتوي على اللاكتوز، وأنا حساسة للاكتوز.

الجواب

المبيضات البيض هي بالفعل فطريات، التي تعيش في الفم، في المهبل، في الأمعاء وأحيانا يمكن أن تتواجد في الدم (في حالة المبيضات المنتشرة). 

الطمث لا يعالج المبيضات، ولكن في بعض الأحيان تخف حدتها بعض الشيء بعد انتهاء الطمث. ليس هناك صلة مؤكدة بين استخدام الواقي الذكري والمبيضات. الواقي الذكري قد يسبب لتهيج معين، الذي يشبه أعراض التلوث الفطري، ولكن الواقي الذكري في حد ذاته ليس مصدرا للفطريات، بل على العكس فان الواقي الذكري يحمي من انتقال الأمراض الجنسية. أيضا ممارسة الجنس الفموي لا ينبغي أن تسبب لهذا النوع من العدوى، إلا إذا كان شريك حياتك لديه المبيضات في الفم. العلاج الأكثر فعالية هو الفلوكونازول، ولكن لأنك لا تستطيعين استخدام هذا النوع من العلاج، فانني أوصيك بالتوجة إلى العلاجات البديلة: التناول المستمر لبكتيريا بروبيوتيك، الغسل بزيت شجرة الشاي، أكل الكثير من الثوم، تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على السكريات والخميرة.  استشيري الطبيب حول العلاج الأكثر ملائمة بالنسبة لك.