الفتق الأربي والدم في البراز الذي يتطلب التتشخيص

السؤال

لدي ألم في الأربية على الجانب الأيسر وعلى نفس الجانب في أسفل البطن منذ ثلاثة أشهر تقريبا. الألم ليس دائم، ولكنه يظهر كل يوم. تم فحصي من قبل عدة أطباء الذين نفوا وجود الحمل خارج الرحم والتهاب الأوتار في الأربية، أجريت فحصين للأنسجة بالموجات فوق الصوتية. في الأول قيل لي ان هناك تورم في الغدد الليمفاوية (3 سم) وفي الثاني لوحظ وجود الفتق الإربي، و- 3 سنتيمتر من الأمعاء التي ربما خرجت. تم احالتي إلى طبيب جراح، وهذا هو الاختبار التالي. اليوم ظهر لدي الدم عند التغوط. أنا أعاني من البواسير، ولكن كان هناك دم أكثر من المعتاد. هل يفضل إجراء فحص تنظير القولون؟ ما هي الأعراض التي من المفترض أن أشعر بها إذا كان هذا هو سرطان القولون؟ هل يمكن أن تكون هناك مشاكل أخرى التي ربما لم يلاحظها الأطباء؟

الجواب

وفقا لوصف الحالة، فقد تكون هاتان حالتان منفصلتان: الألم الأربي ينبع فيما يبدو من الفتق. الدم في البراز قد يكون مرتبط بتفاقم حالة البواسير أو غيرها من أمراض القولون. كلا الخياران يجب التحقق منها من خلال فحص الجراح، الذي سيقرر أيضا ما إذا كنت بحاجة إلى اجراء فحص تنظير القولون لنفي وجود الأمراض في القولون. السرطان في الأمعاء يتطور ببطء، وتظهر الأعراض عادة في مراحل متأخرة من هذا المرض. واحد من هذا الأعراض هو ظهور الدم في البراز، ولكن لا داعي للقلق حاليا، لأن هناك أسباب لا تعد ولا تحصى لوجود الدم في البراز، واحتمال الاصابة بسرطان القولون لدى امرأة شابة منخفض جدا. على أي حال لا تهملي هذه المسألة، توجهي للتوضيح لدى الجراح.