انحباس البول بعد العملية الجراحية

السؤال

صديقي خضع لعملية جراحية لاستئصال اللوزتين. مباشرة بعد العملية حدث لديه نزيف حاد مما أدى بالفريق الجراحي الى تخديره ليوم اضافي. بعد أن أيقظوه بقي في غرفة الانعاش لعدة ساعات، ثم تم نقله إلى قسم الأذن, الأنف والحنجرة وبقي موصول بالقثطار. المشكلة هي انهم حاولوا اخراج القثطار، ولكنه في كل مرة لم يستطع اخراج البول بنفسه، وعندها كانوا مضطرين لشفط البول منه. حتى هذه اللحظة صديقي لا يزال مربوط بأنبوب القثطار، وتم يوم أمس تسريحه من المستشفى مع القثطار الى المنزل. قبل أن يخرج من المستشفى قال له مدير القسم ان ذلك قد يزول من تلقاء نفسه ويمكن الا يزول على الاطلاق، وهناك فحص الذي لا أعرف ما اسمه الذي يجب عليه أن يجريه، والذي بسبب ضغط العمل في المستشفى، سوف يجرى فقط بعد فترة طويلة. نحن عاجزون عن مساعدته. هو انسان سليم تماما الذي دخل لإجراء عملية جراحية بسيطة نسبيا وخرج مع مشكلة أخرى. هل يمكنكم مساعدتي أو توجيهي ماذا أفعل؟

الجواب

السبب الأكثر شيوعا لانحباس البول هو تضخم البروستاتا. هناك أسباب أخرى لهذه الظاهرة، لكنها أكثر ندرة: انسداد جزئي في مجرى البول نتيجة لعيب خلقي، اضطراب التهابي حاد أو مزمن، شلل عابر في المثانة بسبب تأثير أدوية التخدير. العلاج المقبول لاحتباس البول هو التسريب بواسطة القسطرة، وإضافة علاج دوائي وفقا للتشخيص. عادة يترك القثطار لعدة أيام إلى أسبوع، ثم محاوله اخراجه مرة أخرى. إذا فشلت هذه المحاولة، فيجب القيام ببعض الاختبارات في المسالك البولية لتقييم الوضع من أجل التخطيط لمواصلة العلاج، والذي يمكن أن يشمل الخيار الجراحي. أنصح بالتوجه الى طبيب المسالك البولية لمواصلة التحقيق والعلاج.