بقايا الحمل بعد اجراء عملية الكشط

السؤال

كيف يمكن ان نتاكد من انة لم تبقى بقايا الحمل بعد عملية الكشط؟

الجواب

بقايا الحمل بعد عملية الكشط هي أقل تواترا من بقايا الحمل بعد الإجهاض الطبيعي أو بواسطة الحبوب. لان عملية الكشط تتم بواسطة التوجيه بجهاز الأمواج فوق الصوتية، وغالبا يمكن أثناء هذه العملية الكشف عن بقايا الأنسجة وإزالتها على الفور. ومع ذلك، ففي بعض الأحيان يبقى محتوى الحمل في تجويف الرحم، والذي يكتشف فقط بعد استمرار النزيف، فحص الموجات فوق الصوتية العادي بعد عملية الكشط، أو الفحص ألمخبري الدقيق لوجود هرمون الحمل - Beta-HCG (الذي يجب أن ينخفض مستواه تدريجيا إلى الصفر).

 في كل حال يجب معاودة فحص الجهاز التناسلي للمرأة بعد أسبوع من عملية الكشط، وبيان أي نتائج غير طبيعية (النزيف الحاد المستمر وغيرها).

 إذا تبين أنه بالفعل يوجد هناك بقايا من نسيج الحمل في الرحم فيمكن الانتظار حتى زوالها الطبيعي أو إجراء إعادة عملية الكشط في الحالات التي لا يوجد خيار اخر.