تأثير الكحول على الجسم

السؤال
أردت أن أعرف ما هو بالضبط تأثير الكحول على الدماغ، أي في حالة الثمل. ماذا يحدث، أي عمليات تحدث، كيف ولماذا.
الجواب

الكحول (الإيثانول) هو سائل شفاف، متطاير، قابل للاشتعال بسهولة، قابل للذوبان في الماء، وله رائحة مميزة. وهو مركب عضوي الذي يتكون من الأوكسجين، الكربون والهيدروجين. 

الكحول يعتبر مثبط للجهاز العصبي المركزي. درجة تأثر الجهاز العصبي المركزي من الكحول تعتمد على كمية الكحول في الدم. 

بعد شرب الكحول، فأنه يصل الى المعدة ومنها الى الأمعاء. يتم امتصاصه الى الدم من خلال المعدة وبالأخص من خلال الأمعاء، وينتشر إلى كل أجزاء الجسم الأخرى. بسبب انتشاره السريع، فيمكنه أن يؤثر على الجهاز العصبي المركزي بكميات صغيرة جدا. 

عندما يتم استهلاك الكحول بكميات صغيرة، فهو بالأساس يمحو الذكريات ويزيل القيود.

بكميات أكبر، تصبح الاستجابة للمؤثرات الخارجية أبطأ، والكلام يصبح بطيئا وغير واضح، والتوازن يختل. بكميات كبيرة جدا، فالكحول يمكن أن يؤدي إلى غيبوبة وحتى الموت. 

امتصاص الكحول عند شربه على معدة فارغة يحدث في غضون نصف ساعة الى ساعتين. بينما على معدة ممتلئة فان  امتصاص الكحول يحدث في غضون ساعة إلى ست ساعات. العوامل الأخرى التي تؤثر على امتصاص الكحول هي وزن الجسم، استخدام الأدوية، التغذية والتعب. 

إزالة معظم الكحول من الجسم تتم عن طريق الكبد. الكبد يحلل الكحول الى مركبات مختلفة بواسطة عمليات كيميائية مختلفة في الجسم، حتى الحصول على ثاني أكسيد الكربون والماء. لدى الأشخاص الأصحاء يستطيع الجسم ازالة كأس واحدة بالمتوسط ​​خلال ساعة. 

وتيرة ازالة الكحول تتأثر من عوامل مختلفة مثل كمية الكحول المستهلكة (عادة لدى الذين يكثرون من شرب الكحول تكون وتيرة ازالته أسرع)، وكمية الكحول المستهلكة مرة واحدة. يجب أن نتذكر أنه في المشروبات المختلفة توجد نسب مئوية مختلفة من الكحول، حيث أن وتيرة إزالته تختلف أيضا من مشروب لاخر.