تربية قط أثناء الحمل وطفيل التوكسوبلازما

السؤال

هل يوصى بعدم تربية قط أثناء الحمل لأسباب أخرى، لا علاقة لها بطفيل التوكسوبلازما؟ ماذا عن غيرها من الطفيليات أو استنشاق الشعر؟

الجواب

ليس هناك من سبب يدعو للقلق من وجود القط في المنزل. وإذا كان القط موجود قبل أن تصبحي حاملا، فكم بالحري إذا أنه لا داعي للقلق. إذا كنت تريدين تربية قط جديد، ربما من المفضل الانتظار إلى ما بعد الحمل، أو التأكد من طبيب بيطري من كون القط نظيفا ومطعما. فمن غير المستحسن أخذ القط هكذا من الشارع خلال فترة الحمل. عليك الحرص فقط على عدم تنظيف صندوق الرمل التابع للقط بنفسك من أجل تجنب الإصابة بطفيل التوكسوبلازما. يتوجب على زوجك القيام بذلك، ومن المهم أن يتم  التنظيف يوميا.